الأمم المتحدة تطلب 5.2 مليار دولار لإغاثة ضحايا النزاع السوري وتؤكد أن الحل يجب أن يكون سياسيا

أخبار العالم العربي

الأمم المتحدة تطلب 5.2 مليار دولار لإغاثة ضحايا النزاع السوري وتؤكد أن الحل يجب أن يكون سياسيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/617693/

طلبت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين من المانحين الدوليين مبلغا قياسيا يعادل 5,2 مليار دولار من أجل تنفيذ عمليات إنسانية لإغاثة أكثر من 10 ملايين سوري، أي نحو نصف سكان البلاد.

طلبت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين من المانحين الدوليين مبلغا قياسيا يعادل 5,2 مليار دولار من أجل تنفيذ عمليات إنسانية لإغاثة أكثر من 10 ملايين سوري، أي نحو نصف سكان البلاد.

وأوضحت المفوضية انها تخطط لإنفاق نحو 3,8 مليار دولار خلال الفترة حتى نهاية العام الجاري لمساعدة اللاجئين السوريين في دول الجوار الذين تتوقع أن يبلغ عددهم بحلول نهاية العام 3 ملايين و 450 ألف شخص، و1,4 مليار لإغاثة 6 ملايين و800 ألف مواطن سوري داخل البلاد.

وأوضحت الأمم المتحدة أن المبلغ المذكور يشمل احتياجات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين وصندوق رعاية الطفل التابع لهيئة الأمم المتحدة وبرنامج الأغذية العالمي والمنظمة الدولية للصحة.

ومن الجدير بالذكر أن الأمم المتحدة سبق أن توقعت أن تبلغ احتياجاتها لإغاثة السوريين المتضررين من النزاع، في الفترة بين يناير/كانون الثاني ويوليو/تموز القادم نحو 1,5 مليار دولار.

آموس: نحتاج قبل كل شيء الى حل سياسي

وتوقعت منسقة الامم المتحدة فاليري آموس أن يزداد الوضع الإنساني في سورية سوءا إذا لم يحصل تغيير ملموس للتطورات الميدانية في البلاد. وحذرت من أن أكثر من 10 ملايين سوري قد يحتاجون الى مساعدات أممية في حال استمرار الأوضاع على ما هي عليه الآن.

وشددت المنسقة الأممية على أنه ما نحتاج اليه قبل كل شيء هو تسوية سلمية في سورية.

واشارت آموس الى أن عمل الأمم المتحدة في سورية يواجه صعوبات كثيرة منها بالدرجة الأولى تدهور الوضع الأمني. وأعادت الى الأذهان استهداف عدد من موظفي الأمم المتحدة في سورية من سوريين وأجانب، وتعرضهم للاختطاف.