انبعاث التقاليد الصوفية في روسيا

أخبار روسيا

انبعاث التقاليد الصوفية في روسيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/617550/

نظمت يوم 4 يونيو/حزيران، في موسكو طاولة مستديرة، مكرسة لانبعاث التقاليد الصوفية في الفضاء السوفيتي السابق. ويعتقد العديد من ممثلي المجتمع الروسي ورجال الدين بأن الصوفية في الوقت الحاضر هي خير طريق للنهضة الروحية ومواجهة مخاطر التطرف.

نظمت يوم 4 يونيو/حزيران، في موسكو طاولة مستديرة، مكرسة لانبعاث التقاليد الصوفية في الفضاء السوفيتي السابق. ويعتقد العديد من ممثلي المجتمع الروسي ورجال الدين بأن الصوفية في الوقت الحاضر هي خير طريق للنهضة الروحية ومواجهة مخاطر التطرف.

لقد نظمت هذه الطاولة الادارة الدينية لمسلمي مدينة موسكو والمنطقة الوسطى لروسيا بالاشتراك مع مركز الادارة الدينية لمسلمي روسيا.

ان هذا اللقاء لرجال الدين والشخصيات الاجتماعية والعلماء، هو اول محاولة لمسلمي روسيا في التوجه نحو العقيدة الصوفية المعاصرة المتصفة بالتسامح والشفافية. اضافة لذلك تذَكر ممثلو المؤسسات التعليمية الدينية من تتارستان وداغستان وبشكيريا ومناطق اخرى من روسيا لحظات من تاريخ التصوف في الامبراطورية الروسية. وكانت قراءة القران الكريم من قبل سيدة مسنة من تتارستان بطريقة خاصة مفاجأة سارة للحضور، حيث قرأت سور الكتاب المقدس بلغة عربية جيدة ولكن بنبرة خاصة بالشعوب الناطقة بالتركية. ولم يكتف هؤلاء بتذكر الماضي: فألبير كرغانوف مفتي موسكو والمنطقة الوسطى، الذي دعا الى هذه الطاولة المستديرة، اقترح عقد مؤتمر دولي يُكرس لانبعاث التقاليد الصوفية في الفضاء السوفيتي السابق.

ان هذه الفعالية غير الاعتيادية بعض الشيئ لروسيا، مثل مناقشة آفاق الصوفية، مكرسة لمرور 180 سنة على ميلاد الناشط الديني زين الله رسولوف. ان هذا الناشط الديني من انصار الافكار الصوفية بالطريقة النقشبندية اسس في مدينة ترويتسك الواقعة جنوب الاورال مدرسة "الرسولية" التي اصبحت فيما بعد من اضخم المدارس الدينية الاسلامية في ذلك الوقت.

وتجدر الاشارة، الى ان الاسلام دخل الى اغلب مناطق الامبراطورية الروسية بشكله الصوفي. وكان النشاط الديني خلال العهد السوفيتي محظورا، وتعرض الصوفيون الى الاضطهاد والملاحقة، مما ادى الى ضياع تقاليد الصوفية في روسيا.

المصدر: روسيا اليوم

بوتين يجيب على أسئلة الصحفيين في مؤتمر سنوي خاص أمام أكثر من ألف مراسل