المركزي الروسي يتوقع استمرار هجرة رؤوس الأموال ويربط تعافي الروبل بتراجعها

أخبار روسيا

المركزي الروسي يتوقع استمرار هجرة رؤوس الأموال ويربط تعافي الروبل بتراجعها
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/617542/

كشف محافظ المصرف المركزي الروسي سيرغي إيغناتيف عن استمرار هجرة رؤوس الأموال من روسيا بمعدلات كبيرة، وعزا إيغناتيف تراجع سعر الروبل الروسي إلى هجرة هذه الأموال، وتوقع استقرار سعر صرف الروبل في حال استمرار أسعار النفط الحالية، وتعزيز قوة الروبل إذا تراجعت هجرة الأموال.

كشف محافظ المصرف المركزي الروسي سيرغي إيغناتيف عن استمرار هجرة رؤوس الأموال من روسيا بمعدلات كبيرة، وأعرب عن أسفه لعدم وجود أي مؤشرات لانخفاض هذه المعدلات، وعزا إيغناتيف تراجع سعر الروبل إلى هجرة الأموال، وتوقع استقرار سعر صرف الروبل في حال استمرار أسعار النفط الحالية، وتعزيز قوة الروبل إذا تراجعت هجرة الأموال.

وشكك إيغناتيف يوم 5 يونيو/ حزيران أثناء مؤتمر عقد في بطرسبورغ  في استمرار ضعف الروبل "في حال حافظت أسعار النفط على مستواها الحالي"، وأعرب عن اعتقاده بأنه "في حال تقلص حجم هجرة رؤوس الأموال من روسيا فإن سعر صرف الروبل سوف يتعزز".

وكان سعر صرف الروبل قد تراجع في 4 يونيو/ حزيران إلى أدنى مستوى له في 11 شهرا أمام سلة العملات المعتمدة في المركزي الروسي.

 ولم يكشف محافظ المركزي الروسي عن حجم هجرة رؤوس الأموال من بلاده، لكنه أعرب عن أسفه لأن " معدلاتها مازالت مرتفعة، ولا توجد أي مؤشرات إلى أنها سوف تنخفض".

وكانت البيانات الرسمية السابقة قد أشارت إلى أن حجم الأموال التي هجرت روسيا في الربع الأول من العام الحالي وصلت إلى 25.8 مليار دولار. وعلى الرغم من أن هذا الرقم أقل من مؤشرات ذات الفترة من العام 2012 ، حين وصل حجم الأموال المهاجرة إلى 33.6 مليارا، إلا أن الحجم مايزال مقلقا للسلطات النقدية والمالية في البلاد. وفي العام 2012 بلغ حجم هروب رؤوس الأموال من روسيا 54.1 مليار دولار، فيما وصلت هجرة الأموال إلى ذروتها في سنوات بعد الأزمة العالمية في العام 2011 وبلغت 80 مليارا ، حسب بيانات المركزي الروسي.

ووضع معدو السياسة النقدية الروسية مخططاتهم انطلاقا من توقعات ببلوغ حجم هجرة رؤوس الأموال في العام الحالي إلى 10 مليارات دولار، بينما تتوقع وزارة التنمية الاقتصادية أن يتراوح حجم رؤوس الأموال المهاجرة ما بين 30 و35 مليار دولار. وفي وقت سابق قال أندرية كليباتش نائب وزير التنمية الاقتصادية الروسي إن هجرة رؤوس الأموال تقلصت في نيسان/ أبريل من العام الحالي إلى مابين 3.5- 4 مليارات من نحو 7.8 مليار دولار في مارس/ آذار. وتتوقع الوزارة أن تصبح روسيا جاذبة لرؤوس الأموال في العام 2014، وأن تستقطب نحو 10 مليارات دولار في العام 2015.

المصدر: فين ماركيتس

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة