اقوال الصحف الروسية ليوم 19 يناير/كانون الثاني

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61754/

صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" تسلط الضوء على زيارة الرئيس مدفيديف إلى الأراضي الفلسطينية والأردن. تنقل الصحيفة عن خبراءَ روس أن جولة الرئيس هذه دليل على تزايد اهتمام موسكو بالتسوية بين العرب والإسرائيليين. من جانبه أشار نائب مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في وزراة الخارجية الروسية عظمة كول محمدوف، أشار إلى أن الاتصالات مع الجانبين الفلسطيني والأردني غيرُ كافية. وأضاف أن الرئيس مدفيديف سيتباحث مع القيادة الإسرائيلية في المسقبل القريب. أما مدير معهد الاستشراق في موسكو فيتالي نعومكين فيرى في زيارة مدفيديف إلى الضفة الغربية إشارةً هامةً لبلدان العالم بأن روسيا تعترف بالكيان الفلسطيني وتدعم تطلعات الفلسطينيين لإقامة دولتهم المستقلة. يعبر نعومكين عن قناعته بأن الموقف الإسرائيلي يشكل عقبةً جدية أمام استئناف العملية السلمية.

صحيفة "نوفيي إيزفيستيا" تتحدت عن البطالة في روسيا، فتقول إن 20 ألف شخص انضموا في الأسبوعين الأول والثاني من هذا العام إلى قائمة العاطلين عن العمل. وتعليقاً على هذا الرقم الذي أعلنته وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية يقول الخبير أنطون سافونوف إن معدلات البطالة ستواصل ارتفاعها حتى أواخر فصل الربيع. ويضيف أن هذه المعدلات ستشهد انخفاضاً بعد ذلك نظراً للأعمال الموسمية في فصل الصيف. ومن المتوقع أن تبلغ نسبة البطالة في العام الجاري 7 %. ومن جانبه يشير النقابي أوليغ بابيتش إلى وجود مناصبِ عملٍ في البلاد، ولكن المشكلة تكمن في ضعف حراك الأيدي العاملة. ويوضح أن سوق العملِ في الغرب أكثرُ حركية، فالعاملون هناك ينتقلون بسهولةٍ من مكانٍ إلى آخر. أما في روسيا فثمة عقبات تحول دون ذلك، منها ارتفاع أسعار المساكن وعدم تناسبِ الأجور مع متطلبات العيشِ في المكان الجديد.

صحيفة "ترود" تعلق على حصائل أربع سنواتٍ من عمل أناتولي سيرديكوف على رأس وزارة الدفاع الروسية. تنقل الصحيفة عن الخبير العسكري رسلان بوخوف أن سيرديكوف رُشح لهذا المنصب بوصفه شخصاً لا ارتباط له بالمؤسسة العسكريةِ التقليدية، ما يعني أن نظرته إلى عملية تحديث الجيش لا تحكمها اعتبارات ضيقة. ويلفت اللواء المتقاعد فيتالي شليكوف إلى أن الجيش أصبح أكثرَ قدرةً على الحركة، ولم يعد مجردَ جزءٍ من الجيشِ السوفيتيِ القديم المعد لخوض حربٍ نوويةٍ عالمية. ومن ناحية أخرى يشير بعض الخبراءِ العسكريين إلى ما يعتبرونه نتائجَ مقلقةً لعملية الإصلاحِ هذه. ومن هؤلاء أناتولي تسغانوك، الذي يقول إن قطعاتِ الدبابات ألغيت بالكاملِ عملياً رغم أنها الوسيلةُ الأساسية لخوض الحرب البرية، خاصةً لجهة دورها على الحدود مع الصين.

صحيفة "كراسنايا زفيزدا" تنشر مقالا تحت عنوان "السلطات تبحث عن سبل ناجعة لمكافحة الإرهاب" جاء فيه ان الوضع المتعلق بالتصدي للتطرف الديني في شمال القوقاز يشهد تغيرات نوعية. وتوضح الصحيفة أن المواجهات قبل ثلاث سنوات كانت تدور بين قوى الأمن من جهة والمتطرفين المتوارين في الغابات من جهة ثانية، مشكلة بذلك ما يشبه المنظومة المغلقة. أما الآن فنادرا ما يقوم المتطرفون بمهاجمة رجال الأمن أو مقرات السلطة. وتفيد الأنباء الواردة من داغستان وإنغوشيا أن المقاهي والمحلات التجارية أصبحت الأكثر عرضة لهجمات الإرهابيين في الآونة الأخيرة ، وكذلك رجال الدين والشخصيات الاجتماعية الذين لا تنسجم تعاليمهم مع مذهب المتطرفين. ولم تبق جمهورية قبردين بلقار بمنأى عن هذا التوسع في النشاط الإرهابي، ففي ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي قُتل الخبير البارز في علم الأعراق أصلان تسيبينوف الذي كان يعمل على تعزيز مكانة الثقافة الشركسية التقليدية. ولا شك في ان اختيار التوقيت والهدف من قبل الإرهابيين هذه المرة لم يكن محض صدفة، فمن المرجح أنهم حاولوا استغلال الإشكاليات القومية لزعزعة الاستقرار في المنطقة، خاصة وأن حدة التوتر الديني الذي عانت منه جمهورية قبردين بلقار في منتصف العقد الماضي بدأت بالانحسار تدريجيا. وتلفت المحللة السياسية مايا أستفاتساتوروفا إلى استقرار العلاقات بين مختلف المجموعات القومية والطائفية والاجتماعية في قبردين بلقار بالرغم من وجود بعض الخلافات بينها. ويرى الخبراء ان هذا الاستقرار جاء نتيجة حل المشكلات المزمنة المرتبطة بتقاسم الأراضي التي تسببت في حينها بنشوب النزاعات بين الجماعات القومية الرئيسية. ويشار إلى ان رئيس الجمهورية آرسين كانوكوف أعلن في أول اجتماع له مع رئاسة الحكومة في العام الجديد عن ان لجنة التوفيق الخاصة بقضايا الأراضي ستنشط عملها، وستتخذ جملة من القرارات المفصلية. وبما أن قضية الأراضي التي تعتبر "المحفز" الأساسي للمشكلات القومية بدأت بالتلاشي تدريجيا فإن العصابات تحاول الآن زيادة حدة القضية العرقية. وردا على هذه المحاولات شكل المسؤولون في جمهورية قبردين بلقار منظمات مدنية تعنى بمكافحة التطرف. وأعلن رئيس وزراء الجمهورية ألكسندر ميركولوف عن الحاجة لتشكيل مجموعات من المتطوعين للحفاظ على الأمن في المراكز الآهلة بالسكان. أما رئيس هذه الجمهورية القوقازية فدعا إلى تشكيل مجالس شعبية في كل قرية بمشاركة الشباب والأوساط الاجتماعية .

اقوال الصحف الروسية عن الاحداث الاقتصادية العالمية والمحلية

صحيفة " كوميرسانت " كتبت تحت عنوان " المصارفُ تزيد ارباحَها القياسية " أن النِظامَ المصرفيَ الروسي تمكن العامَ الماضي من تحقيق ارباحٍ بقيمة 19 مليارَ دولار، متجاوزا مؤشرَ عام 2007 عندما حقق ارباحا بلغت 18 مليارَ دولار. ونقلت الصحيفة عن خبراءَ أن هذه المؤشراتِ لا تعكِـس الفعاليةَ الحقيقية للنِظام المصرفي.
 
صحيفة " فيدوموستي " كشفت تحت عنوان ( ويندوز بالروبلات ) أن شركةَ مايكروسوفت الامريكية ستتحولُ اعتبارا من مارِس/آذارَ المقبل إلى استخدام الروبل في التعاملات التجارية مع العملاء والموزعين الرسميين في روسيا.
 
صحيفة " ار بي كا ديلي " بعنوان )الصينُ تتفوق على البنك الدولي بالإقراض ) كتبت أن الصينَ تفوقت على البنك الدولي في حجم القروض التي قدَّمتها بكين إلى الدول النامية في العامين الماضيَـيْن، حيث بلغ حجمُ هذه القروض 110 ملياراتِ دولار، وغالبا ما تميزت بشروطِها الميسرة عن قروض البنك الدولي، وذلك في سبيل دعم أمن الطاقة الصيني.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)