فالديز : قراري بعدم التجديد للبرسا لا رجعة فيه

الرياضة

فالديز : قراري بعدم التجديد للبرسا لا رجعة فيه
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/617111/

أكد الدولي فيكتور فالديز حارس مرمى نادي برشلونة بطل الدوري الإسباني لكرة القدم، أن مسيرته مع الفريق ستُختتم مع نهاية عقده في 30 يونيو/ حزيران من العام 2014.

أكد الدولي فيكتور فالديز حارس مرمى نادي برشلونة بطل الدوري الإسباني لكرة القدم، أن مسيرته مع الفريق ستُختتم مع نهاية عقده في 30 يونيو/ حزيران من العام 2014.

وأوضح فالديز في مؤتمر صحفي يوم الجمعة 31 مايو/أيار، أنه حريص على نهاية عقده في ملعب كامب نو. وقال: "عشقي لبرشلونة لا حدود له. وأريد أن أوضح للجمهور فقط أنني اتخذت قراري بعدم تجديد العقد الذي ينتهي في نهاية يونيو/حزيران 2014، بعد تفكير طويل خلال هذا الموسم.. كنت محظوظاً لأنني عشت هنا أكثر من عشرين عاماً منها 12 مع الفريق الأول. وكنت محظوظاً أكثر لأنني عاشرت أفضل اللاعبين وفزت بجميع الألقاب التي يحلم بها أي لاعب … وأريد أن أعتذر لأنني أطلت الصمت لكنني فضلت التركيز على الجانب الرياضي ووضع مصلحة الفريق في المقام الأول".

وأضاف الحارس الدولي: "أشعر بالفخر لأن النادي يتمسك بي لكن قراري بعدم التجديد لا رجعة فيه. وسأستمر في ارتداء قميص برشلونة بشرف حتى اليوم الأخير من عقدي. الضغوط على حارس المرمى في كامب نو كبيرة جداً، وأنا منهك وأشعر برغبة عارمة في التغيير بعد نهاية الموسم المقبل".

وكان فالديز قد أعلن في وقت سابق أنه لا ينوي تمديد عقده مع برشلونة، مؤكداً رغبته الشديدة بخوض تجربة جديدة.

وأكد الحارس الدولي أنه ليس في طريقه للانتقال الى فريق موناكو الفرنسي.

وكان المدير الرياضي لموناكو  فاديم فاسيلييف قد ذكر في تصريح لراديو مونت كارلو أن الحارس الحالي لفريق الإمارة الكرواتي الدولي دانيال سوباسيتش لن يرحل. وقال: "نحن سعداء بحارسنا. سنتحدث مع (المدرب الإيطالي) كلاوديو (رانييري) في الأيام القليلة، لكن في الوقت الحالي لن يحصل ذلك (انضمام فالديز)".

بدأ الحارس فيكتور فالديز (31 عاماً)، مسيرته الرياضية في برشلونة ولم يغادر النادي منذ أن لعب في الفريق الأول عام 2002، وحمى عرين البلوغرانا في 578 مباراة بكافة البطولات. وتوج معه بلقب الدوري ست مرات، وكأس ملك إسبانيا مرتين، وكأس السوبر خمس مرات، ودوري أبطال أوروبا ثلاث مرات، وكأس العالم للأندية مرتين.

كما أحرز فالديز مع الماتادور الإسباني لقب كأس العالم في جنوب أفريقيا 2010 لأول مرة في تاريخه، وكأس الأمم الأوروبية في أوكرانيا وبولندا (يورو 2012).