غباغبو بين ضغوط إفريقية وتعزيزات للقوات الأممية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61708/

التقى رئيس الوزراء الكيني وسيط الاتحاد الافريقي لازمة ساحل العاج رايلا اودينغا الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو في ابيدجان التي يسودها التوتر لاقناعه بالتنازل عن السلطة.

التقى رئيس الوزراء الكيني ووسيط الاتحاد الافريقي لازمة ساحل العاج رايلا اودينغا مساء 17 يناير/كانون الثاني الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو في ابيدجان التي يسودها التوتر لاقناعه بالتنازل عن السلطة.
ووصف اودينغا الاجتماع مع غباغبو في القصر الرئاسي بالمفيد واضاف انه سيلتقي الرئيس المعترف به دوليا الحسن وتارا في وقت لاحق لاطلاعه على اخر ما تم التوصل اليه.

 واعلن دبلوماسيون ان مجلس الامن الدولي سيصوت اليوم الثلاثاء على ارسال الفي رجل اضافي الى ساحل العاج لتعزيز الضغط على غباغبو ليرتفع عدد قوات الامم المتحدة الى 11.5 الف. وكان غباغبو قد طالب برحيل اصحاب القباعات الزرق بعد مواجهات بين مؤيديه والقوات الاممية في ابيدجان.

يذكر أن الأوضاع في هذا البلد الافريقي تفاقمت بعد اجراء الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية يوم 28 نوفمبر / تشرين الثاني وإعلان نتائجها. وحسب معطيات لجنة الانتخابات المركزية حصل غباغبو على 45.9% من اصوات الناخبين، بينما صوت 54.1 % من الناخبين لصالح  رئيس وزراء البلاد السابق السان واتارا. وقد ألغى المجلس الدستوري فيما بعد نتائج التصويت في سبع محافظات شمال البلاد، ما أسفر عن فوز غباغبو في الانتخابات رسميا. ورفض واتارا الاعتراف بهذا الوضع وأعلن نفسه رئيسا للبلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك