الخارجية الإيرانية: طهران ستتخذ قرارا حول مشاركتها في مؤتمر "جنيف 2" بعد تلقي دعوة خطية

أخبار العالم العربي

الخارجية الإيرانية: طهران ستتخذ قرارا حول مشاركتها في مؤتمر الخارجية الإيرانية: طهران ستتخذ قرارا حول مشاركتها في مؤتمر "جنيف 2" بعد تلقي دعوة خطية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616980/

أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية حسين أمير عبد اللهيان أن بلاده تلقت دعوة شفهية للمشاركة في مؤتمر "جنيف 2" الدولي حول سورية، مضيفا أن طهران ستتخذ قرارا حول مشاركتها في هذا المؤتمر بعد تلقي دعوة خطية.

أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية حسين أمير عبد اللهيان أن بلاده تلقت دعوة شفهية للمشاركة في مؤتمر "جنيف 2" الدولي حول سورية، إلا أن طهران لم تتلق حتى الآن دعوة خطية للمشاركة.

وقال عبد اللهيان: "بعد تلقي دعوة خطية سنتخذ قرارا حول المشاركة في المؤتمر الدولي بجنيف"، مشيرا إلى أن إيران أعلنت في وقت سابق أنه نظرا للتركيز على السبل السياسية في هذا المؤتمر فإنها قد تنظر إلى أي دعوة بإيجابية.

وأعرب عبد اللهيان عن دعم بلاده القوي للشعب السوري وقيادته والمعارضة السورية المؤمنة بالحل السياسي، بحسب ما نقلته الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في سورية يوم الخميس 30 مايو/أيار.

عبد اللهيان: الترويكا المكونة من مصر وإيران وفنزويلا ستقوم بمتابعة الأزمة السورية

وحول نتائج مؤتمر طهران بشأن الأزمة في سورية الذي عقد يوم الأربعاء قال عبد اللهيان "شكلنا لجنة اتصال بحيث أن إحدى مهماتها توفير الأرضية لمزيد من الحوار بين الحكومة والمعارضة المؤمنة بالسبل السياسية ومهمتها الثانية تتمثل في وقف العنف وتكثيف الجهود الدولية في هذا المجال".

وأضاف المسؤول الإيراني إن الخطوة الثانية التي تمت في مؤتمر طهران هي تشكيل ترويكا مكونة من مصر وإيران وفنزويلا باعتبارها الرئيسة السابقة والحالية والآتية لحركة عدم الانحياز وفي إطارها تم التأكيد على توافقات المؤتمر لمتابعة الأزمة في إطار هذه الترويكا.

وحول مواقف تركيا من الأزمة في سورية قال أمير عبد اللهيان "أشعر بأن مواقفها باتت تسير نحو التوازن ونأمل كثيرا في أن نشهد في القريب العاجل مواقف أكثر توازنا من قبل الأتراك تجاه التطورات في سورية"، مؤكدا أن هناك مشاورات مختلفة من المتوقع أن تتمخض عن "نتائج ملموسة".

الأزمة اليمنية