هل تتجه أزمة سد النهضة في إثيوبيا إلى التدويل؟

أخبار العالم العربي

هل تتجه أزمة سد النهضة في إثيوبيا إلى التدويل؟
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616863/

وصف السفير السوداني بالقاهرة ومندوبها بجامعة الدول العربية كمال حسن قرار إثيوبيا بالشروع في تحويل مجرى النيل الأزرق لبدء عملية بناء سد النهضة بالصادم، مشيرا إلى أن مصر والسودان قد يلجآن إلى الجامعة العربية لبحث الأمر.

وصف السفير السوداني بالقاهرة ومندوبها بجامعة الدول العربية كمال حسن قرار إثيوبيا بالشروع في تحويل مجرى النيل الأزرق لبدء عملية بناء سد النهضة بالصادم، مشيرا إلى أن مصر والسودان قد يلجآن إلى الجامعة العربية لبحث الأمر، وأكد أن هناك اتصالات متواصلة بين السودان ومصر لبحث القرار الإثيوبي المفاجئ.

من جانبه، أوضح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية عمر عامر أن مصر تنظر إلى قرار إثيوبيا باعتباره إجراء طبيعيا، مشيرا إلي أن هناك لجنة ثلاثية من مصر والسودان وإثيوبيا من المتوقع أن تقدم تقريرا حول الموضوع، وأن مصر ستعلن موقفها بعد صدور التقرير.

واعتبر أمين عام الجمعية الأفريقية بالقاهرة السفير أحمد حجاج في اتصال بموقع قناة "روسيا اليوم" أن قرار مصر بانتظار نتائج صدور تقرير اللجنة الثلاثية قبل القيام بأي تحرك هو قرار صائب".

وأضاف أن قرار إثيوبيا المفاجئ جاء مخالفا للمواثيق الدولية واﺗﻔﺎﻗﻴﺔ ﺤﻤﺎﻳﺔ واستخدام مجاري المياه العابرة للحدود والبحيرات الدولية (اتفاقية هلسنكي) التي تلزم دول منابع الأنهار بإخطار الدول الأخرى بنيتها لإنشاء أي سد وعدم القيام بذلك إذا حدثت منه أضرار جانبية تؤثر على مصالح دول المصب.

من جانبه، صرح رئيس جمعية حراس النيل وأمين عام منظمة الصداقة والتواصل بين مصر ودول حوض النيل المستشار عبد العاطي الشافعي لموقع "روسيا اليوم" بأن اللجوء إلى الجامعة العربية لن تكون له جدوى، "لأن إثيوبيا ليست دولة عربية ولا علاقة لها بالجامعة". ورجح أن السفير السوداني كان يقصد بتصريحه اللجوء إلى مفوضية الاتحاد الأفريقي الذي حضر الرئيس المصري محمد مرسي قمته منذ أيام.   

ومع ذلك، يرى الشافعي أنه يجب عدم اللجوء إلى القضاء الدولي إلا إذا فشل الحوار والمباحثات والمفاوضات والدبلوماسية الشعبية في التوصل إلى التسوية، كما يمكن طلب الرأي الاستشاري من محكمة العدل الدولية قبل أن يطرح النزاع كاملا عليها.

وكانت الحكومة الإثيوبية قد أعلنت يوم 27 مايو/أيار بصورة مفاجئة الشروع بالعمل في تحويل مجرى النيل الأزرق أحد روافد نهر النيل إيذانا بالبدء الفعلي لعملية بناء سد النهضة، وذلك للمرة الأولى في تاريخ النيل. وأثار هذا القرار قلقا في مصر من تأثير السد على حصتها المائية.

الأزمة اليمنية