العراق والكويت يطويان الملفات العالقة من خلال توقيع مذكرتي تفاهم

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616820/

أكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن العراق والكويت طويا الملفات العالقة وصفحة مهمة من الماضي، من خلال التوقيع على مذكرتي تفاهم. وأشار الى أن العراق بصدد الانتقال من الفصل السابع الى السادس.

أكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن العراق والكويت طويا الملفات العالقة وصفحة مهمة من الماضي، من خلال التوقيع على مذكرتي تفاهم. وأشار الى أن العراق بصدد الانتقال من الفصل السابع الى السادس.

وقال زيباري خلال مؤتمر صحفي في الكويت مع نظيره الكويتي صباح الخالد يوم الأربعاء 28 مايو/ أيار ان مذكرتي التفاهم تخصان ترتيبات عملية صيانة "التعيين المادي" للحدود وتمويل مشروع انشاء مجمع سكني في منطقة ام قصر. وأضاف ان الحدود العراقية- الكويتية ستصبح حدود محبة وسلام وتعاون.

وفي معرض رده على سؤال، حول ما اذا كان العراق قد خرج بالفعل من الفصل السابع بالتزامه بتنفيذ القرار 833، قال وزير الخارجية الكويتي إن "الكويت أعلنت وتعلن انها ستكون سعيدة بخروج العراق، وستساعد للخروج من الفصل السابع، والرؤية واضحة وتترجم كل ما تم الاتفاق عليه مع الاخوة في العراق".

وردا على سؤال حول وجود مقاتلين كويتيين في سورية قال الخالد: "نحن بلد مفتوح، يستطيع أي كويتي السفر الى أي بلد في العالم، ولا نستطيع رصد ومتابعة الى اين يخرج واين يستقر به المقام". واضاف "الوضع في سورية خطير بكل ما تحمله الكلمة من معنى".

وكان أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قد استقبل زيباري، الذي أجرى في وقت لاحق محادثات مع نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، أعلن عقبها ان المباحثات كانت إيجابية للغاية.

المصدر: "كونا" + صحيفة "القبس"

 

الأزمة اليمنية