اوضاع العالم العربي حاضرة على طاولة النقاش بين روسيا وامريكا اللاتينية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616527/

سيكون الملف السوري وقضايا الشرق الاوسط وشمال افريقيا، موضع نقاش خلال المباحثات التي يجريها بعض وزراء خارجية الدول الاعضاء في تجمع دول امريكا اللاتينية والكاريبي "سيلاك"، في موسكو، اضافة الى مسألة مكافحة الارهاب الدولي. افاد بذلك المكتب الاعلامي لوزارة الخارجية الروسية يوم 26 مايو/ايار.

سيكون الملف السوري وقضايا الشرق الاوسط وشمال افريقيا، موضع نقاش خلال المباحثات التي يجريها بعض وزراء خارجية الدول الاعضاء في تجمع دول امريكا اللاتينية والكاريبي "سيلاك"، في موسكو، اضافة الى مسألة مكافحة الارهاب الدولي. افاد بذلك المكتب الاعلامي لوزارة الخارجية الروسية يوم 26 مايو/ايار.

وجاء في بيان المكتب المنشور على موقع الوزارة "سيزور وفد من "سيلاك" خلال ايام 28 – 30 من الشهر الجاري، يضم برونو رودريغيز باريلي، وزير خارجية كوبا، رئيس التجمع حاليا، وخوسيه انريكي كاستيلو، وزير خارجية كوستا ريكا، ووبيار ريتشارد كاسيمير، وزير خارجية هايتي، رئيس تجمع الكاريبي، يرافقهم سيلفا نافارو نائب وزير خارجية تشيلي. للتباحث في تطوير الاتفاقات التي تم التوصل اليها خلال لقاء سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا و"ترويكا" سيلاك الذي جرى في نيويورك وصدر عنه بيان مشترك".

ويشير البيان الى ان "جدول عمل المباحثات يشمل مناقشة مسائل تعزيز دور هيئة الامم المتحدة ودعم الامن والسلام في  العالم، الاوضاع السورية والشرق الاوسط وشمال افريقيا، ومكافحة الارهاب الدولي، والحد من انتشار اسلحة الدمار الشامل وعسكرة الفضاء، ومكافحة الازمات، ومشكلة انتشار المخدرات في العالم، والحصار المفروض على كوبا، ومشكلة جزر الملاوي وهايتي.

اضافة لذلك، سيناقش المشاركون في اللقاء "آفاق التطور اللاحق للحوار السياسي بين روسيا وسيلاك " وتبادل الآراء بشأن توسيع العمل المشترك لتعزيز التعاون التجاري – الاقتصادي بين روسيا الاتحادية وحوض الكاريبي مع التركيز على "شراكة تكنولوجية" وانتاج مشترك. كما سيولى اهتمام خاص لمسألة التبادل الثقافي والانساني والتعليمي بين روسيا وامريكا اللاتينية.

ويشير البيان الى "ان هذه الزيارة خطوة هامة في تطوير علاقاتنا مع هذا الشريك الجديد، الذي يتطور ديناميكيا واصبح الاتحاد الاكثر تمثيلا في المنطقة. ويكفي القول انه يمثل 33 دولة من امريكا اللاتينية وحوض الكاريبي، حيث يبلغ تعداد نفوسه اكثر من 500 مليون نسمة والناتج المحلي الاجمالي يعادل تقريبا 5 تريليون دولار امريكي.  وحجم تجارته الخارجية يعادل تريليون دولار امريكي.

المصدر وكالة انباء "انترفاكس"