"الائتلاف السوري المعارض" يطالب دمشق ببادرة حسن نية قبل "جنيف-2"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616439/

طالب "الائتلاف السوري المعارض" يوم الجمعة 24 مايو/ايار السلطات السورية بوقف استخدام صواريخ سكود والخروج من بعض المدن كبادرة حسن نية قبل التحدث عن المشاركة في المؤتمر الدولي المرتقب

"طالب الائتلاف السوري المعارض" يوم الجمعة 24 مايو/ايار السلطات السورية بوقف استخدام صواريخ سكود والخروج من بعض المدن كبادرة حسن نية قبل التحدث عن المشاركة في المؤتمر الدولي المرتقب "جنيف-2".

وقال المتحدث باسم الائتلاف خالد صالح في تصريح صحفي من اسطنبول، حيث يجري الائتلاف اجتماعاته، انه "من المهم جدا بالنسبة الينا ان تحصل بادرات حسن نية من قبل الطرفين.. نريد ان نكون متأكدين اننا عندما سندخل في هذه المفاوضات فان حمام الدم سيتوقف في سورية".

وردا على سؤال حول طبيعة هذه البادرات التي تريدها المعارضة اوضح صالح: "امور بسيطة مثل وقف استخدام صواريخ سكود وسحب الجيش من بعض المدن"، مشيرا كذلك الى احتمال اقرار وقف لاطلاق النار.

واعلن المتحدث: "لقد استخدم النظام اسلحة كيميائية البارحة (الخميس) في عدرا (ضاحية دمشق) وسقط لنا اليوم خمسة شهداء واكثر من 50 جريحا وهذا يحصل في الوقت الذي يعلن فيه النظام استعداده للمشاركة في جنيف-2".

واضاف: "علمنا اليوم بأن ميليشيات "حزب الله" تتقدم حاليا باتجاه درعا عاصمة الثورة، وهذه ليست بادرة حسن نية على الاطلاق من قبل النظام".

هذا واعتبر الإعلامي والمحلل السياسي عمر مقداد في حديث لقناة "روسيا اليوم" من واشنطن انه "مطلوب من السلطة ان تخطو خطوات الى الامام وتوافق على مبادرة سياسية لكي نقول انها جادة في الحوار (...) فهناك عدم ثقة بها وبنوايها".

واضاف انه بالمقابل على الدول التي تدعم جبهة النصرة والجماعات المتشددة ان توقف دعمها وتمويلها لها.