الاخوان المسلمون يحتشدون أمام الجامع الازهر في القاهرة نصرة للقدس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/615161/

احتشد الآلاف من أنصار جماعة الإخوان المسلمين اليوم الجمعة 10 مايو/أيار أمام الجامع الأزهر في القاهرة، تلبية لدعوة الجماعة لمليونية "نصرة القدس" بعد صلاة الجمعة، وذلك احتجاجاً على الاعتداءات الإسرائيلية الاخيرة ومحاصرة المسجد الأقصى واعتقال القوات الإسرائيلية (لعدة ساعات) مفتي القدس والديار الفلسطينية محمد حسين.

احتشد الآلاف من أنصار جماعة الإخوان المسلمين اليوم الجمعة 10 مايو/أيار أمام الجامع الأزهر في القاهرة، تلبية لدعوة الجماعة لمليونية "نصرة القدس" بعد صلاة الجمعة، وذلك احتجاجاً على الاعتداءات الإسرائيلية الاخيرة ومحاصرة المسجد الأقصى واعتقال القوات الإسرائيلية (لعدة ساعات) مفتي القدس والديار الفلسطينية محمد حسين.

ونقلت بعض وسائل الإعلام عن المتحدث باسم الجماعة، قوله: "إن المليونية جاءت بهدف إيصال رسالة بأن الشعوب العربية ليست منشغلة بشؤونها الداخلية كما يدعي الكيان الصهيوني، وإن قضية القدس هي القضية الأولى للعرب والمسلمين".

وذكرت وسائل الاعلام أن عددا من التيارات الإسلامية في مصر أعلنت مشاركتها في هذه المليونية، حيث أكدت "الجماعة الإسلامية" مشاركتها، في الوقت الذي ظهرت بوادر الانقسام من خلال إعلان عدد من أحزاب التيارات الإسلامية عدم المشاركة، وذلك احتجاجاً على ما وصفوه بضعف موقف النظام الحالي تجاه الممارسات الإسرائيلية على فلسطين، مطالبين بفتح باب "الجهاد" وطرد السفير الإسرائيلي.

مراسلة روسيا اليوم: جماعة الاخوان وجدت نفسها وحيدة في مليونية اليوم

في السياق ذاته قالت مراسلة "روسيا اليوم" في القاهرة إن المفارقة في مليونية اليوم تكمن في أن جماعة الاخوان وجدت نفسها وحيدة، وذلك بعد رفض مختلف القوى المشاركة فيها، خاصة "حزب النور" السلفي الذي أعلن عدم مشاركته، مبررا ذلك بعدم احتمال الشارع لذلك وحاجته الى الهدوء.

وأضافت: "حشدت جماعة الاخوان أنصارها بالآلاف داخل الجامع الازهر مرددين هتافات معادية لإسرائيل، في حين قال محمد البلتاجي القيادي في الجماعة إن قضية القدس ستبقى محور قضايا الامة".

وتابعت: "كما يرى مراقبون أن جماعة الاخوان دعت لمليونية اليوم بعد تنظيم التيار الناصري لمظاهرة احتجاج على افعال الاحتلال الإسرائيلي في القدس والهجمات التي شنها على سورية".

حركتا كفاية ولازم تطالبان بطرد السفير الاسرائيلي من مصر

من جانب أخر نظمت حركة "كفاية" والحملة الشعبية للمطالبة بالتغيير المعروفة باسم "لازم" وقفة احتجاجية عصر اليوم الجمعة على سلالم مكتبة الإسكندرية، للمطالبة بطرد السفير الإسرائيلي والتنديد بانتهاكات الكيان الصهيوني للمسجد الأقصى مرددين هتافات "يا فلسطيني يا فلسطيني دمك دمي ودينك ديني".

وحمل المشاركون بالوقفة لافتات منها "تسقط كامب ديفيد" و"فلسطين عربية" و"كفاية تطبيع"  و"القدس عربية" و"المقاومة هي الحل".

المصدر: وكالات + روسيا اليوم