باكستان ..اجراءات أمنية مشددة وتوقف الحملات الدعائية قبل يوم من الانتخابات البرلمانية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/615146/

توقفت كافة الحملات الانتخابية قبل يوم من موعد انطلاق الانتخابات البرلمانية (الجمعية الوطنية) في باكستان، واتخذت السلطات اجراءات امنية مشددة نظرا لتزايد النشاط الارهابي والتهديدات بتنفيذ اعمال ارهابية جديدة في كافة مدن البلاد.

توقفت كافة الحملات الانتخابية قبل يوم من موعد انطلاق الانتخابات البرلمانية (الجمعية الوطنية) في باكستان، واتخذت السلطات اجراءات امنية مشددة نظرا لتزايد النشاط الارهابي والتهديدات بتنفيذ اعمال ارهابية جديدة في كافة مدن البلاد.

وأوضح رئيس لجنة الانتخابات المركزية، "بموجب قانون الانتخابات في باكستان، تتوقف كافة الحملات الانتخابية قبل يوم كامل من الموعد المقرر للانتخابات في كافة انحاء البلاد، وهذا أمر ملزم لجميع الحركات والاحزاب السياسية". وأضاف "يعاقب كل من ينتهك هذا القانون اداريا او حتى جنائيا، كما يمكن ان يمنع من المشاركة في الانتخابات".

وعقد زعماء الاحزاب والحركات السياسية الاساسية المشاركة في الانتخابات (حزب الشعب الباكستاني،حزب الرابطة الاسلامية – كتلة نواز شريف، حركة العدالة"، مساء يوم الخميس 9 مايو/ايار اجتماعات جماهيرية مع مناصريه للمرة الاخيرة قبل يوم من موعد الانتخابات، وعدوا فيها انهم في حالة فوزهم في الانتخابات، سوف يقومون باصلاحات اقتصادية وسياسية جذرية في البلاد، من اجل اجتياز الازمة المستمرة منذ زمن.

وقبل يوم من موعد الانتخابات تبدو الأجواء هادئة، والناس يمارسون اعمالهم بصورة طبيعية، ولكن تثير الانتباه الشعارات والملصقات الانتخابية المعلقة في كل مكان، التي تحمل أسماء وشعارات الاحزاب المشاركة فيها. وتقوم قوات الشرطة والأمن الداخلي بحفظ الامن والنظام في الشوارع.

وتجدر الاشارة الى ان الحكومة المنتخبة شرعيا والمشكلة عام 2008 على ضوء نتائج انتخابات الجمعية الوطنية (البرلمان) من ممثلي حزب الشعب الباكستاني، قد انتهت مدة ولايتها بموجب الدستور، وعلى الناخبين اختيار ممثليهم للسنوات الخمس المقبلة، حيث ستشكل الحكومة الجديدة بموجب نتائج الانتخابات .

المصدر: وكالة انباء "ايتار- تاس"

فيسبوك 12مليون