تجدد الآمال بتعافي الاقتصاد الأوروبي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/615144/

أثنت مجموعة اليورو على النتائج الأولية لإجراءات التصدي لأزمة الديون السيادية، ورأت أنها تشكل القاعدة للإنذار المبكر من حدوث صدمات جديدة وتخفيض تداعيات الأزمات المحتملة إلى حدها الأدنى، فيما يؤكد المعنيون على أهمية توطيد الوحدة، وخاصة المصرفية، لتعافي الاقتصاد.

أأثنت مجموعة اليورو على النتائج الأولية لإجراءات التصدي لأزمة الديون السيادية، ورأت  أنها تشكل القاعدة للإنذار المبكر من حدوث صدمات جديدة وتخفيض تداعيات الأزمات المحتملة إلى حدها الأدنى، فيما يؤكد المعنيون على أهمية توطيد الوحدة، وخاصة المصرفية، لتعافي الاقتصاد.

وشددت المجموعة على ضرورة الانتباه لصياغة منهج من أجل التوصل إلى حلول للمشاكل المصرفية بشكل هادئ وشامل، وتحميل المستفيدين من مخاطر البنوك التكاليف، ما يساعد على تحقيق الاستقرار. وتأمل مجموعة اليورو من خلال الإجراءات التي اتخذتها في معالجة أزمة الديون في المنطقة التي حدث آخرها في قبرص.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

توتير RTarabic