المعدات العسكرية البرية والجوية في الاستعراض العسكري بالساحة الحمراء

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/615070/

شهدت الساحة الحمراء بموسكو استعراض النصر بمناسبة الذكرى الـ68 للنصر على النازية. استُهل الاستعراض العسكري حسب التقاليد بمسيرة وحدات من القوات، ثم اعقبتها طوابير من المعدات الحربية

جرى القسم الثاني من الاستعراض العسكري في الساحة الحمراء بدخول الآليات العسكرية وسط هدير المحركات الجبارة، وسار في مقدمة الآليات العسكرية رتل عربات "النمر" المدرعة التابعة للوحدات الإستطلاعية. هذا النوع من المدرعات سهل الإستعمال وقادر على اجتياز المناطق الوعرة والحواجز المائية.

وبعد ذلك دخلت الساحة الحمراء آليات القوات البرية. ولأول مرة هر رتل الناقلات المدرعة من طراز "ب ت ر - 82 آ " التي باتت السند المتين لوحدات المشاة الميكانيكية مهما كانت ظروف القتال.

أتت بعد رتل الناقلات المدرعة دبابات ت -90 آ . نصبت على هذه الدبابات أحدث انواع السلاح لإصابة الأهداف البرية والجوية في ساحة القتال.

كما مرت في صفوف الإستعراض مدافع الهاوتزر عيار152 ملمترا التي تحمل تسمية "مستا- س". منظومة مدافع "مستا-س" تساعد في تدمير مواقع العدو وقواه البشرية.

 

أمام المنصة مر رعيل من قوات الدفاع الجوي. منظومة "بوك-أم 2" المخصصة لإصابة الطائرات والمروحيات والصواريخ المجنحة التكتيكية والأهداف البرية والمائية أيضا.  

ودخل بعد ذلك  الساحة الحمراء رتل قوات الدفاع الجوي الفضائي. تحت تصرف هذه القوات منظومات أس - 400 "تريومف" الصاروخية الجوية التي لا مثيل لها في العالم من حيث المواصفات. وهي مخصصة لإصابة الأهداف الجوية المتحركة من مسافة تقارب اربعمائة كيلومتر وعلى مختلف الإرتفاعات.

ومر في الساحة الحمراء رتل  مجمعات "بانتسير  أس واحد" المدفعية الصاروخية. هذه المنظومة مخصصة لحماية المواقع المدنية والعسكرية ضد جميع وسائل الهجوم الجوي الحالية والمستقبلية.

كما مرت في الساحة الحمراء  الكتيبة الصاروخية المستقلة والمسلحة بمنظومة صواريخ "اسكندر - أم" الفائقة الدقة. لقد استخدمت في منظومة اسكندر- أم أحدث الابتكارات العلمية والتقنية والتصميمية الخاصة بالآليات الحربية.

وبعد ذلك شهدت الساحة الحمراء قواعد الإطلاق لمنظومة "توبول-أم" الصاروخية الباليستية. تتميز هذه المنظومة بإمكانية الإنطلاق السريع من نقاط المرابطة الدائمية والإنتشار المستور في مساحات شاسعة. هذه المنظومة ترفع القدرات القتالية للقوات البرية  اثناء تخطيط الضربات الجوابية ، وهو دليل فعلي على ريادة روسيا وأولويتها في ميدان الصواريخ النووية.

القسم الجوي من العرض

وحلقت فوق الميدان الرئيسي لروسيا 86 طائرة حديثة تابعة للقوات الجوية الروسية. استهلت القسم الجوي من العرض حوامة (مي- 26 ) المتعددة الأغراض ، وأربع حوامات (مي – 8).

 

كما حلقت مجموعة مؤلفة من أربع مروحيات من طراز (مي- 28) الضاربة المتعددة الأغراض المخصصة لتدمير المدرعات وللدعم الناري للقوات البرية.

وبعد ذلك شهدت الساحة الحمراء تحليق حوامات (كا- 52) الضاربة ذات المقعدين المخصصة لتدمير المدرعات والمعدات الميكانيكية وكذلك اصابة الاهداف الجوية.

وفوق الساحة الحمراء حلقت طائرة النقل النفاثة الثقيلة (آن- 22) "أنتيّ" وهي الطائرة الوحيدة في العالم القادرة على الهبوط والاقلاع من مدرج غير معبد ، وهي محملة بشحنة ثقيلة . 

وحلقت في الجو الطائرة الثقيلة (آن- 124) – روسلان. انها أكبر طائرة في العالم للنقل الجوي الحربي.

وبعد ذلك حلقت طائرة الاستطلاع الراداري البعيد المدى والقيادة (أ- 50).

وحلقت فوق الساحة الحمراء مجموعة من ثلاث طائرات نقل  حربية ثقيلة بعيدة المدى من طراز ( إيليوشين - 76). وحلقت الطائرات في نسق مثلث، بفواصل بلغ طولها مائتي متر فقط.

كما حلقت أربع طائرات من مقاتلات الجبهة طراز (ميغ-29). أجهزة الطائرة هذه تكفل لها تنفيذ المهام في جميع الأحوال الجوية ليلا ونهارا.

 

وحلقت فوق الساحة الحمراء  مجموعة من أربع مقاتلات اعتراضية هي (ميغ- 31).

وضم التشكيل التالي أربع طائرات من قاذفات  الجبهة ( سوخوي- 24 - إم ).

وحلق تشكيل من أربع مقاتلات قاذفة ( سوخوي- 34). وهي طائرة مخصصة لتوجيه ضربات قوية ودقيقة  بالصواريخ والقنابل الى الاهداف الارضية المعادية .

وبعد ذلك شهدت الساحة الحمراء تحليق نسق استعراضي لثلاث من القاذفات الأسرع من الصوت ،  البعيدة المدى والحاملة للصواريخ وذات الاجنحة المتغيرة الشكل من طراز(توبوليف- 22- إم- 3 ).

وحلقت طائرتان تحاكيان عملية التزود بالوقود جوا. طائرة التزويد بالوقود من طراز ( إيليوشين - 78) و القاذفة الاستراتيجية الأسرع من الصوت من طراز         (توبوليف- 160)  المسماة (البجعة البيضاء).

 

وحلقت مجموعة من ثلاث قاذفات استراتيجية مروحية حاملة للصواريخ من طراز (توبوليف- 95).

وبعد ذلك شهدت الساحة الحمراء جناحا جويا تكتيكيا في تشكيل قتالي بمجموعة  مؤلفة من عشر طائرات (سوخوي- 34)  المقاتلة القاذفة، والمقاتلات  (سوخوي- 28) و( ميغ – 29).

في سماء الساحة الحمراء حلقت المجموعتان الوحيدتان في العالم لألعاب الهواء البهلوانية على الطائرات القتالية : مجموعتا " الفرسان الروس" و"الخطاطيف".. تشكيل موحد على شكل معين  من خمس طائرات (سوخوي – 27)  وأربع طائرات ( ميغ- 29)

 

اختتمت التشكيل الاستعراضي ست طائرات هجومية من طراز ( سوخوي- 25- بي إم )، وحلقت الطائرات على ارتفاع 300 متر وبسرعة 550 كيلومترا في الساعة، واطلقت دخانا بألوان علم روسيا الاتحادية.

وانتهى استعراض النصر بموسيقى مارش "وداعا سلافيانكا"، وهذه الموسيقى تحظى بحب الشعب كله. وعلى أنغامها تمر الاوركسترا الموحدة في الساحة الحمراء بخطوات مهيبة.

ويمكنكم الاطلاع على الاستعراض العسكري في الساحة الحمراء عام 2013 (الجزء الأول)

وحول الاستعراض العسكري الذي احتضنته الساحةُ الحمراء وسماءُ موسكو علق العقيد المتقاعد والمترجم العسكري يفغيني دياكونوف

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
افتتاح معرض دمشق الدولي بعد 5 سنوات من الغياب