رئيس الوزراء التونسي يعلن توليه مهام رئيس الدولة مؤقتا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61503/

اعلن رئيس الوزراء التونسي محمد الغنوشي توليه للسلطة الرئاسية في تونس يوم الجمعة 14 يناير/كانون الاول وذلك بسبب تعذر ممارسة رئيس البلاد لمهامه حسب قوله. وفي وقت لاحق من يوم الجمعة أعلن الغنوشي أنه سيجمع يوم السبت ممثلي الأحزاب لتشكيل الحكومة. هذا وغادر الرئيس التونسي زين العابدين بن على البلاد في الساعة الخامسة مساء حسب التوقيت المحلي للبلاد.

اعلن رئيس الوزراء التونسي محمد الغنوشي توليه للسلطة الرئاسية في تونس يوم الجمعة 14 يناير/كانون الاول وذلك بسبب تعذر ممارسة رئيس البلاد لمهامه  حسب قوله.وقال الغنوشي انه بسبب تعذر قيام الرئيس بمهامه سأتولى مؤقتا منذ الان مهام رئيس الجمهورية، وادعو كافة ابناء تونس من مختلف الاتجاهات السياسية والفكرية ومن كافة الفئات الى التحلي بالروح الوطنية لتخطي المرحلة الصعبة.
وتعهد الغنوشي باحترام الدستور والقيام بالاصلاحات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وذلك بكل دقة وبالتشاور مع الجميع خلال فترة تحمله للمسؤولية .

 وظهر الغنوشي في خطاب بثه التلفزيون التونسي وإلى جانبه رئيس البرلمان رئيس مجلس النوب فؤاد المبزع ورئيس مجلس المستشارين عبد الله القلال.

وتولى الغنوشي السلطة بناءا على الفصل 56 من الدستور التونسي الذي ينص على ان لرئيس الجمهورية اذا تعذر عليه القيام بمهامه بصفةمؤقتة ان يفوض السلطات للوزير الاول ماعدا حل مجلس النواب واثناء هذا التعثر الوقتي الحاصل لرئيس الجمهورية تبقى الحكومة قائمة.

وفي وقت لاحق من يوم الجمعة أعلن محمد الغنوشي أنه سيجمع يوم السبت ممثلي الأحزاب لتشكيل الحكومة.

من جهة أخرى ذكرت مصادر تونسية أن تظاهرات حاشدة جرت في القصرين وقابس رفضت تولي الغنوشي لمهام الرئاسة وطالبت باحترام دستور البلاد.

هذا وغادر الرئيس التونسي زين العابدين بن على البلاد في الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي للبلاد، وذلك حسب تقارير اعلامية.  وتضاربت الانباءحول الوجهة التي قصدها بن علي.
وذكرت تقارير اخرى ان جهاز الامن اعتقل افرادا من اسرة الطرابلسي وهي عائلة زوجة الرئيس التونسي في مطار العاصمة تونس.

أوباما يدعو إلى إجراء انتخابات حرة ونزيهة ويشيد بشجاعة الشعب التونسي

من جانبه دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما تونس إلى إجراء انتخابات حرة ونزيهة في المستقبل القريب، مشيدا بشجاعة وكرامة الشعب التونسي، حسب تعبيره. كما أدان أوباما استخدام العنف ضد التظاهرات السلمية في تونس.

هذا وقد أعلن البيت الابيض في وقت سابق ان للشعب التونسي الحق في اختيار زعمائه. وقال ناطق بإسم البيت الابيض انه يتابع التطورات هناك، داعيا السلطات التونسية الى احترام حقوق الانسان.
واكد مايك هامر الناطق باسم البيت الابيض في تصريح له "اننا ندين العنف المستمر ضد المدنيين في تونس وندعو السلطات التونسية لتنفيذ الالتزامات المهمة التي قطعها الرئيس ابن علي في كلمته امس للشعب التونسي ومنها احترام حقوق الانسان الاساسية واجراء عملية الاصلاح السياسي التي تشتد الحاجة اليها".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية