هولاند: فرنسا تأخذ تهديدات القاعدة بتنفيذ هجمات ضد مصالحها على محمل الجد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614963/

صرح فرانسوا هولاند رئيس فرنسا اليوم الثلاثاء 7 مايو/أيار أن فرنسا تأخذ على محمل الجد التهديدات التي توجهها لها المنظمات الارهابية الدولية. جاء ذلك في معرض تعليقه على تصريح لأحد زعماء تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب العربي"، الذي توعد بتنفيذ هجمات ضد مصالح فرنسا في جميع أنحاء العالم.

صرح  فرانسوا هولاند رئيس فرنسا اليوم الثلاثاء 7 مايو/أيار أن فرنسا تأخذ على محمل الجد التهديدات التي توجهها لها المنظمات الارهابية الدولية. جاء ذلك في معرض تعليقه على تصريح لأحد زعماء تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب العربي"، الذي توعد بتنفيذ هجمات ضد مصالح فرنسا في جميع أنحاء العالم.

وقال الزعيم الفرنسي في مؤتمر صحفي عقد على هامش زيارة الرئيس البولندي برونيسلاف كوموروفسكي إلى باريس: " إننا نتعاطى مع التهديد الذي تمثله "القاعدة في بلاد المغرب العربي" ببالغ الجدية".

وتابع: "لقد أنزلنا بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب العربي خسائر فادحة أثناء عمليتنا في مالي، غير أن شبكاتهم موجودة خارج حدود هذا البلد".

كما أكد هولاند في هذا الصدد ان باريس ترى من الضروري الاحتراس خارج حدود مالي لدى مواصلتها " للحرب على الارهاب". كما أكد بشكل خاص على  أنه كلف الجهات الأمنية بالجمهورية بتعزيز إجراءات الأمن والسلامة لتلافي إمكانية وقوع أعمال إرهابية ضد مصالح فرنسا.

يشار إلى أن أبو عبيدة يوسف العنابي احد قادة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب العربي نشر اليوم مقطع فيديو على شبكة الانترنت دان فيه بشدة ما اسماه بـ"الحملة الصليبية التي تخوضها فرنسا ضد المسلمين" ، كما دعا فيه المؤمنين إلى "مهاجمة المصالح الفرنسية في جميع أنحاء العالم، إذ انها باتت هدفا مشروعا"، حسب كلامه.

محلل سياسي: فرنسا تدفع حاليا ثمن علاقتها الممتدة منذ ثمانينات القرن الماضي مع القاعدة

قال نضال حمد المحلل السياسي في حديث لقناة "روسيا اليوم" الاربعاء 8 مايو/أيار أن فرنسا تدفع الآن ثمن أخطائها في هذه المنطقة، فقد كان لفرنسا، على حد قوله، علاقة بتنظيم "القاعدة" إبان حرب أفغانستان.

وقال: "لقد كان مناضلو ومجاهدو القاعدة يدعون للجهاد في أفغانستان من مساجد باريس وقتها".

وتابع في معرض تعليقه حول ما إذا كان هناك خطر فعلي يتهدد فرنسا بعد تهديدات زعماء القاعدة، قائلا: "نعم، هناك خطر جدي الآن، لأن هناك أناس تسلحوا واستولوا على ترسانة الأسلحة التي كان يملكها القذافي، وهم يسرحون ويمرحون على طول الساحل الذي يتداخل مع فرنسا في كثير من القضايا".

المصدر: وكالة "إيتار - تاس" للأنباء + "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون