بنفيكا يهزم فنربختشه التركي ويبلغ نهائي الدوري الأوروبي

الرياضة

بنفيكا يهزم فنربختشه التركي ويبلغ نهائي الدوري الأوروبي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614593/

قاد المهاجم البارغواياني أوسكار كاردوزو فريق بنفيكا البرتغالي الى نهائي مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروبا ليغ"، على حساب فريق فنربختشه التركي إثر فوزه عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في اللقاء الذي أقيم بينهما يوم الخميس 2 مايو/أيار، على ملعب "النور"، في العاصمة البرتغالية لشبونة.

قاد المهاجم البارغواياني أوسكار كاردوزو فريق بنفيكا البرتغالي الى نهائي مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروبا ليغ"، على حساب فريق فنربختشه التركي إثر فوزه عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في اللقاء الذي أقيم بينهما يوم الخميس 2 مايو/أيار، على ملعب "النور"، في العاصمة البرتغالية لشبونة.

جاءت المباراة سريعة ومثيرة جداً من قبل الطرفين، وخاصة من جانب بنفيكا الذي بادر بالتسجيل مبكراً بهدف أحرزه لاعبه الأرجنتيني نيكولاس جايتان في الدقيقة التاسعة من انطلاق صافرة البداية، بتسديدة متقنة من داخل منطقة الجزاء الى الزاوية اليسرى البعيدة حيث ارتطمت الكرة بالقائم الأيسر قبل أن تعانق شباك الحارس التركي فولكان دميريل، وذلك بعد تمريرة عرضية رائعة من قبل المهاجم البرازيلي ليما دوس سانتوس من الجهة اليمنى. إلا أن فرحة أصحاب الأرض لم تدم طويلاً، فقد أدرك الهولندي ديرك كيوت التعادل للفريق التركي سريعاً بهدف سجله في الدقيقة الـ 23 بتسديدة من ضربة جزاء ركن الكرة في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس البرازيلي أرتور. ووضع المهاجم البارغواياني أوسكار كاردوزو الفريق الأحمر البرتغالي في المقدمة مرة أخرى بهدف رائع أحرزه في الدقيقة الـ 35 بعد أن تلقى كرة على مشارف منطقة الجزاء وتخلص من رقابة ثلاثة مدافعين قبل أن يسددها بإتقان في الزاوية اليمنى بعيدة عن متناول الحارس دميريل.

وعاد كاردوزو في الشوط الثاني وتألق مرة أخرى عندما أحرز الهدف الثالث لفريقه والشخصي الثاني له في الدقيقة الـ 66 بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الزاوية اليمنى. وأحرز أوسكار كاردوزو بذلك الهدف السابع له في هذه المسابقة في الموسم الحالي، والهدف اليوبيلي الـ 600 لفريق بنفيكا أوروبياً.

وحجز بنفيكا بطاقة التأهل الى المباراة النهائية، لتفوقه على فنربختشة (3-1) بنتيجة مجموع مباراتي الذهاب والإياب، وذلك بعدما كان الفريق التركي قد فاز على أرضه بهدف وحيد ذهاباً.

ويسعى بنفيكا الى التتويج بلقب المسابقة للمرة الثالثة في تاريخه بعد انتظار طويل دام أكثر من نصف قرن، عندما فاز آخر مرة بلقب أوروبي ورفع للمرة الثانية على التوالي كأس أوروبا في 1962.

بينما فشل فنربختشه في مساعيه لأن يكون ثاني فريق تركي يفوز بلقب قاري، بعد غريمه التقليدي غلطة سراي الذي توج بكأس الاتحاد الأوروبي عام 2000.

وسيواجه بنفيكا في النهائي الذي سيقام في الـ 15 من الشهر الجاري، على ملعب "أمستردام أرينا" في هولندا، فريق تشيلسي الإنكليزي الذي تأهل بدوره بعد تغلبه على ضيفه بازل السويسري بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد في المباراة التي جرت بينهما يوم 2 مايو/أيار، على ملعب "ستامفورد بريدج" في لندن، في إياب الدور نصف النهائي.