كاسياس: لن أرحل عن ريال مدريد

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614565/

أكد إيكر كاسياس حارس مرمى ريال مدريد والمنتخب الإسباني لكرة القدم، أن مستقبله مع الفريق الملكي، مستبعدا مغادرة اللوس بلانكوس ردا على الشائعات التي تحدثت في الفترة الماضية عن احتمال رحيله في حال بقاء المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو على رأس الإدارة الفنية للنادي.

أكد إيكر كاسياس حارس مرمى ريال مدريد والمنتخب الإسباني لكرة القدم، أن مستقبله مع الفريق الملكي، مستبعدا مغادرة اللوس بلانكوس ردا على الشائعات التي تحدثت في الفترة الماضية عن احتمال رحيله في حال بقاء المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو على رأس الإدارة الفنية للنادي.

وقال القديس كاسياس في تصريحات نقلتها صحيفة "أس" الإسبانية يوم الخميس 2 مايو/أيار: "مستقبلي في ريال مدريد. لدي عقد مع النادي. وأنا معه منذ أن كنت في التاسعة من عمري، كان فريقي الوحيد طوال مسيرتي، وهو المكان الذي أريد البقاء فيه".

وكانت الصحف الإسبانية قد تكهنت برحيل كاسياس عن الفريق الملكي في نهاية الموسم بعد جلوسه المستمر على مقاعد البدلاء في الفترة الأخيرة واعتماد جوزيه مورينيو علي الحارس دييغو لوبيز، ولكن القديس البالغ من العمر 31 عاماً، رفض التخلي عن فرصه في العودة لموقعه الأساسي مع ريال مدريد الذي يلعب في صفوف لمدة 22 عاماً.

ورفض كاسياس الذي نال تكريماً جديداً بنيله الميدالية الذهبية من مجلس المدينة بالعاصمة الإسبانية مدريد، التعليق على مستقبل المدرب جوزيه مورينيو الذي تدور أحاديث حول نيته الانتقال إلى تشيلسي بنهاية الموسم، علما أن العلاقة بين الرجلين متوترة.

وقال كاسياس: "يجب أن تسألوه هو عن هذا الموضوع، أنا هنا فقط لاستلام جائزة تقديرية، أنا مهتم فقط بمنح جمهور ريال مدريد ما يبهجهم. لم نتمكن من تحقيق ذلك في دوري الأبطال، لكن يمكننا التعويض في نهائي كأس الملك".

ودعا قائد ريال مدريد إلى نيسان الإقصاء ضد بوروسيا دورتموند في الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا والتفكير في المباراة النهائية من بطولة كأس ملك إسبانيا التي ستقام ضد أتلتيكو مدريد في هذا الشهر. وقال: "ما يجب أن نركز عليه حاليا هو المستقبل، وجمع أكبر قدر ممكن من النقاط في الدوري احتراماً للنادي والفريق وكل ما يمثله، ثم سنقدم أفضل ما بوسعنا في نهائي الكأس الذي سيكون استثنائيا. مباراة نتطلع إليها في البرنابيو (أمام أتلتيكو مدريد)، يتعين علينا الفوز بها من أجل الجمهور الذي يستحق أمرا يبهجه".

وتابع كاسياس: "ذهبت لمواساة جميع زملائي بعد انتهاء المباراة (أمام دورتموند) لأنهم قدموا جهدا كبيرا والجمهور اعترف بذلك، سيرخيو راموس، كريستيانو، دييغو لوبيز ... جميعهم، قدمت لهم التحية لأنهم أدوا واجبهم حتى النهاية، عانقت سيرخيو بالذات لأنني أعرفه منذ تسعة أعوام، وأعتقد أنه نال علامة 10 من 10 على أدائه".

وكان ريال مدريد بحاجة للفوز على دورتموند بثلاثية نظيفة في إياب نصف النهائي بعد الخسارة خارج أرضه (1-4)، لكنه فاز بهدفين فقط.

وأشار كاسياس إلى أنه لم يتحدث مع لاعبي برشلونة بعد خسارتهم الثانية في نصف نهائي دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ (3-0)، لكنه كان مدركاً لصعوبة مهمتهم بعد خسارة مباراة الذهاب برباعية نظيفة. وقال: "يجب أن نهنئ بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند لأنهما قدما أداء جيدا في مواجهتيهما ويستحقان بلوغ المباراة النهائية".