مورينيو: أريد الرحيل الى ناد أشعر معه بالحب!

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614449/

صرح البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب فريق ريال مدريد الإسباني، بعد خروج فريقه من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، رغم فوزه على بوروسيا دورتموند الألماني (2-0) يوم الثلاثاء 30 أبريل/نيسان، على ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، بأنه قد يغادر ريال مدريد نحو أحد الأندية الإنكليزية، إذ يتمنى أن يكون العام المقبل في المكان الذي "يحبه الناس"، موضحاً أنه لم يتخذ بعد قراراً حول مستقبله.

صرح البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب فريق ريال مدريد الإسباني، بعد خروج فريقه من الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، رغم فوزه على بوروسيا دورتموند الألماني (2-0) يوم الثلاثاء 30 أبريل/نيسان، على ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، انه قد يغادر ريال مدريد نحو أحد الأندية الإنكليزية، إذ يتمنى أن يكون العام المقبل في المكان الذي "يحبه الناس"، موضحاً أنه لم يتخذ بعد قراراً حول مستقبله.

وقال مورينيو في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة: "بالطبع، أحب أن أكون حيث يحبني الناس. هكذا هي الحال في إنكلترا، لكن هنا في إسبانيا الأمر مختلف لأن بعض الأشخاص، وكثيرون منهم في هذه القاعة، يكرهونني ويستخفون بي، لكن من الصعب اتخاذ قرار لأني أحب هذا النادي وسنرى في نهاية الموسم".

وأضاف السبيشل وان: "لدي عقد مع ريال مدريد ولا تفسخ العقود إلا في حال عدم التفاهم بين الأطراف ...أريد أن أنهي الموسم في المركز الثاني خلف برشلونة في الدوري وأن أفكر بنهائي كأس إسبانيا ضد أتلتيكو مدريد، وبعد انتهاء الموسم سنبحث كل ذلك مع رئيس النادي فلورنتينو بيريز".

واكدت بعض التقارير الإنكليزية الصادرة يوم الأربعاء، على ان مورينيو قد وصل الى اتفاق مع رومان ابراموفيتش مالك نادي تشلسي، لقيادة الفريق اللندني الموسم القادم، إذ وضع الملياردير الروسي مبلغ 117 مليون يورو تحت تصرف المدرب البرتغالي، من اجل تعزيز صفوف الفريق في المركاتو القادم.

وذكرت التقارير بأن المو اشترط بأن يكون هو الذي يتخذ قرار اختيار اللاعبين، وأن النجم الكولومبي راداميل فالكاو هداف اتلتيكو مدريد على رأس أولوياته للتعاقد معه، إضافة الى أسماء أخرى مثل مروان فيلاني والألماني اندريه شورله. 

وكتبت صحيفة "تايمز" ان: "جوزيه مورينيو يعرب عن استعداده لاستئناف قصة حبه مع تشيلسي"، مبرزة أن تصريحات المدير الفني هي "أكبر دليل حتى الآن على أنه يريد -وينتظر- العودة إلى ستامفورد بريدج".

أما صحيفة (صن) فاعتبرت أن التعليقات التي أدلى بها البرتغالي عقب مباراة الشمبيونز ليغ "تضع أكثر من ناد إنكليزي في حالة استعداد"، وتشير إلى أنه فضلا عن البلوز، قد يكون مانشستر سيتي مصيراً آخر "محتملا" للمدرب.

يذكر أن جوزيه مورينيو (50 عاماً)، كان قد شغل منصب المدير الفني لتشيلسي من يونيو/حزيران عام 2004 وحتى سبتمبر/أيلول 2007، وقاد الفريق اللندني خلال هذه الفترة الى الفوز بلقب البريمير ليغ مرتين، والكأس ثلاث مرات، ورحل عن البلوز بسبب خلافات أبراموفيتش.