بريطانيا تشكك في التحالف النقدي مع إسكتلندا مستقلة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/613767/

نصبت لندن اليوم 23 أبريل/نيسان حاجزا جديدا في وجه احتمال حصول إدنبرة على الاستقلال اذ شككت في امكانية الحفاظ على العملة الموحدة في حال انفصال إسكتلندا عن بريطانيا. فاستبعد وزير المالية البريطاني جورد أوزبورن في حديث لـ بي بي سي اليوم الثلاثاء ان يوافق الجزء المتبقي من المملكة المتحدة على ابقاء عملة موحدة مع إسكتلندا المنفصلة.

نصبت لندن  اليوم 23 أبريل/نيسان حاجزا جديدا في وجه احتمال حصول إدنبرة  على الاستقلال  اذ شككت في امكانية الحفاظ على العملة الموحدة في حال انفصال إسكتلندا عن بريطانيا. فاستبعد وزير المالية البريطاني جورد أوزبورن في حديث لـ بي بي سي اليوم الثلاثاء ان يوافق الجزء المتبقي من المملكة المتحدة على ابقاء عملة موحدة مع إسكتلندا المنفصلة. وقال انه سيكون لإدنبرة 4 خيارات للتصرف في المجال المالي: أولها اعتماد عملتها الخاصة؛ وثانيها الالتحاق باليورو؛  والآخر ـ  التحالف النقدي مع لندن بغية المحافظة على الجنيه الاسترليني؛ والخيار الأخير المحافظة على الجنيه الاسترليني عملة لها ولكن دون التحالف النقدي مع بريطانيا.

واشار اوزبورن الى ان "الإسكوتلنديين يفضلون خيار التحالف النقدي مع لندن لكن من المستبعد ان يحدث ذلك. واذا ارادت إسكتلندا المحافظة على الجنيه الاسترليني، فعليها ان تبقى في قوام المملكة المتحدة.

هذا وسيقدم أوزبورن  في غلازغو ثاني اكبر المدن الإسكتلندية اليوم الثلاثاء تقريرا وزاريا يشدد على ان الجنيه الاسترليني يعتبر ملكا للحكومة البريطانية واذا ارادت إسكتلندا المحافظة على هذه العملة فيجب عليها ان تبقى تحت الرقابة المالية من لندن.

وجدير بالذكر ان الحكومة الإسكتلندية قد قررت اجراء استفتاء حول استقلالها في 18 سبتمبر/أيلول عام 2014 وفي حال التصويت لصالحه ستعلن إسكتلندا، حسب خطط القوميين، استقلالها في عام 2016.