أوباما يؤكد ان سعي حزب الله لاسقاط حكومة الحريري دليل خوف وكلينتون تشدد على ان عمل المحكمة الدولية سيستمر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61360/

قيم الرئيس الأمريكي باراك أوباما عاليا الجهود التي يبذلها رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وقيادته الساعية الى التوصل للسلام والاستقرار في لبنان، وذلك في ظل ظروف وصفها بالعصيبة التي تمر بها البلاد، والتي أسفرت عن استقالة 11 وزيرا مما أدى الى سقوط الحكومة الحالية. من جانبها من جانها اتهمت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون حزب الله بالسعي لإسقاط الحكومة بغية تقويض عمل المحكمة الدولية، مشددة على ان محاولات الحزب وحلفاءه لن تجدي نفعا وعلى ان عمل المحكمة سيستمر.

قيم الرئيس الأمريكي باراك أوباما عالياً الجهود التي يبذلها رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وقيادته الساعية الى التوصل للسلام والاستقرار في لبنان، وذلك في ظل ظروف وصفها بالعصيبة التي تمر بها البلاد، والتي أسفرت عن استقالة 11 وزيراً مما أدى الى سقوط الحكومة الحالية.
وجاء في بيان صادر عن البيت الأبيض عقب لقاء جمع بين أوباما والحريري في العاصمة الأمريكية واشنطن في 12 يناير/كانون الثاني، ان جهود التحالف بقيادة حزب الله الرامية الى إسقاط الحكومة اللبنانية تدل على "الخوف والإصرار على عرقلة عمل الحكومة والمضي قدماً لتحقيق تطلعات اللبنانيين كافة".
وجاء في البيان ان كل من أوباما والحريري اتفقا على تعزيز وحدة لبنان واستقلاله، والتزامه بقرارات هيئة الأمم المتحدة، ومواصلة الشراكة التي تجمع بين واشنطن وبيروت
وأفاد البيان بأن الرئيس الأمريكي مهتم بعمل المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، "كوسيلة للمساعدة بإنهاء الاغتيالات والإفلات من العقاب في لبنان"، مع التأكيد على ان الجانبين بحثا في سبل التنسيق المشترك من أجل مواصلة عمل المحكمة الدولية، كما أكد الطرفان على ضرورة التعاون مع المملكة العربية السعودية وكل الأطراف الدولية، من أجل الحفاظ على الهدوء والاستقرار في لبنان "دون عرقلة من قبل الآخرين".
ودعا البيان كل المعنيين بالوضع الداخلي في لبنان الى عدم التدخل بطريقة، من شأنها ان تؤجج الوضع المتوتر هناك، والامتناع عن إطلاق التهديدات التي قد تؤدي الى زعزعة الأمن في البلاد.
من جانها اتهمت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون من العاصمة القطرية الدوحة حزب الله بالسعي لإسقاط الحكومة بغية تقويض عمل المحكمة الدولية، مشددة في مؤتمر صحفي عقدته مع رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني على ان محاولات الحزب وحلفاءه "لن تجدي نفعاً"، وعلى ان "عمل المحكمة سيستمر".
أما الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني فقال انه "لن يكون هناك اتفاق دوحة ثان لحل الأزمة في لبنان ولا نفكر بدوحة 2"، مشيرا الى التفكير بكيفية "تفعيل الطائف 1 وبالدوحة 1، وبإمكانية جعلهما يعملان بشكل منظم".
ومن ردود الفعل التي توالت على استقالة 11 وزيرا، مما ادى الى نزع النصاب عن حكومة سعد الحريري، قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره التركي أحمد داوود أوغلو في أنقرة، ان استقالة وزراء حزب الله وحلفائه قد تؤدي الى ان يواجه لبنان المشاكل التي واجهها في السابق، الأمر الذي "سيؤثر على دول المنطقة".    
أما وزير الخارجية التركي فقد أعرب عن أمله بألا يخرج وزراء حزب الله من الحكومة، مشيراً الى ان تركيا ستبذل كل ما في وسعها لإيجاد حل سلمي للأزمة.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية