أكاديمية العلوم الروسية تُشرف على فحص بقايا الماموث "جينيا"

العلوم والتكنولوجيا

أكاديمية العلوم الروسية تُشرف على فحص بقايا الماموث صورة من الارشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/613526/

أعلنت السلطات المحلية في إقليم كراسنويارسك عن نقل بقايا جثة الماموث الذي أُطلق عليه اسم جينيا الى مدينة سانت بطرسبورغ لإجراء الفحوصات اللازمة عليها.

أعلنت السلطات المحلية في إقليم كراسنويارسك عن نقل بقايا جثة الماموث الذي أُطلق عليه اسم جينيا الى مدينة سانت بطرسبورغ لإجراء الفحوصات اللازمة عليها.

ومن المقرر ان يشارك في هذا العمل العلمي 15 مختصا من روسيا وخارجها، تحت إشراف الأكاديمية الروسية للعلوم، على ان يتم إنجاز العمل قبل نهاية العام الجاري.

وبحسب مدير متحف الحيوانات التابع للأكاديمية في عاصمة الشمال، فإن نتائج هذه الفحوصات هي التي سوف تحدد الطريقة التي سيتم فيها عرض الماموث.

يُذكر انه تم العثور على بقايا الحيوان الضخم المنقرض بفضل الطفل يفغيني (جينيا) ساليندر البالغ من العمر 11 عاماً أثناء نزهة كان يقوم بها في أحدى مناطق كراسنويراسك، وذلك في خريف العام الماضي.

ويؤكد العلماء بعد الفحص الأولي الذي أُجري على بقايا الماموث الذي يقدر عمره حين نفق بـ 15-16 عاماً، بان حالته تكاد تكون مثالية، إذ ان الكثير من أعضائه الداخلية والطبقة الدهنية ظلت على حالها دون ان تتأثر بفعل الزمن.

ويؤكد المختصون ان "جينيا"، الذي أطلق العلماء عليه هذا الاسم تكريماً للطفل الذي عثر عليه، هو أول ماموث يتم العثور عليه في هذه الحالة الجيدة منذ 1901

المصدر: "إنترفاكس"