مقتل 10 سودانيين جنوبيين في كمين بالشمال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61288/

انتهى اليوم الثالث من الاستفتاء الخاص بتقرير مصير جنوب السودان الذي يستمر حتى الخامس عشر من الشهر الجاري. وقد تزامن ذلك مع مقتل عشرةِ أشخاص يوم الثلاثاء 11 يناير/كانون الثاني في كمين نصبه أفرادٌ من قبيلة المسيريّة لقافلة جنوبية في أبيي وفق ما أعلنت مصادر في وزارة داخليةِ حكومةِ جنوب السودان.

انتهى اليوم الثالث من الاستفتاء الخاص بتقرير مصير جنوب السودان الذي يستمر حتى الخامس عشر من الشهر الجاري. وقد تزامن ذلك مع مقتل عشرةِ أشخاص يوم الثلاثاء 11 يناير/كانون الثاني في كمين نصبه أفرادٌ من قبيلة المسيريّة لقافلة جنوبية في أبيي وفق ما أعلنت مصادر في وزارة داخليةِ حكومةِ جنوب السودان.
وقال ﺟﻴﺮ ﺗشوانج ألونج وزير الشؤون الداخلية في جنوب السودان " نصبت مجموعة من مسلحي المسيرية كمينا لعدد من العائدين أمس. هاجموا عشر حافلات وتسع مقطورات محملة بأمتعة هؤلاء النازحين العائدين من الشمال".
وأضاف أن الهجوم وقع في الجانب الشمالي من الحدود بين ولاية جنوب كردفان التابعة لشمال السودان وولاية بحر الغزال التابعة للجنوب، مشيرا الى ان سلطات محلية أبلغته بأن عشرة أشخاص قتلوا في الهجوم.
وقال ألونج "السودانيون الجنوبيون العشرة كان من الممكن أن يدلوا بأصواتهم .. هذه الهجمات ليست في جنوب السودان. انها في شمال السودان. المسيرية ليست قبيلة أجنبية. انها في السودان ... لذا فالشمال مسؤول."
من جانبه نفى محمد واد ابوك وهو من كبار رجال المسيرية في المنطقة أي تورط في الهجوم.
وأضاف انها أكذوبة، مشيرا الى أن المسيرية لم تهاجم أي قافلة وذكر أن الجيش الشعبي لتحرير السودان يريد فقط استغلال الموقف في المنطقة لاثارة البلبلة.
 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية