مراسل "روسيا اليوم": اصابة محتجين ومتضامنين اجانب في احتجاجات بالضفة الغربية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/612752/

أصيب عدد من الأشخاص بجروح وحالات اختناق، بينهم متضامنون أجانب، في اشتباكات مع الجيش الاسرائيلي اثناء مسيرات احتجاج جرت في بلعين ورام الله والخليل بالضفة الغربية يوم الجمعة 12 ابريل/نيسان.

أصيب عدد من الأشخاص بجروح وحالات اختناق، بينهم متضامنون أجانب، في اشتباكات مع الجيش الاسرائيلي اثناء مسيرات احتجاج  جرت في بلعين ورام الله والخليل بالضفة الغربية يوم الجمعة 12 ابريل/نيسان.

وافاد مراسل قناة "روسيا اليوم" في القدس بأن الجيش الاسرائيلي رد على المتظاهرين بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع ما ادى الى اصابة البعض واختناق عدد كبير من المتظاهرين.

ولفت المراسل الى ان ما ميز مظاهرة اليوم في بلعين، والتي تخرج عادة كل يوم جمعة للاحتجاج على بناء الجدار العازل، هو ان المشاركين فيها لم يكتفوا بالتظاهر فقط ضد الجدار والمستوطنات، بل وتضامنا مع الاسرى في السجون الاسرائيلية مطالبين بتحريرهم، وخاصة الاسير المضرب عن الطعام منذ اكثر من 250 يوما سامر العيساوي.

وقال المراسل ان الاحتجاجات امتدت الى ارجاء متعددة من الضفة الغربية والخليل وبيت لحم ومنطقة الخضر ورام الله، حيث احتج المتظاهرون على سياسة اغلاق الشوارع والاعتقالات للقاصرين.

واشار الى ان الاحتجاجات في الخليل كانت على اغلاق شارع الشهداء منذ عام 1994 وهو شارع حيوي يؤدي من وسط مدينة الخليل الى باحات ومنطقة الحرم الابراهيمي الشريف، حيث قوبلت هذه الاحتجاجات باطلاق الجيش الاسرائيلي الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي ما ادى الى اصابات بين المتظاهرين.

وبالنسبة الى اعتقال الصبي محمد خالق البالغ من العمر 14 عاما من قرية سلوات في قضاء رام الله، ذكر المراسل انه كان بحجة رشقه الحجارة على الشارع الالتفافي في رام الله الذي يخدم مستوطنين يعيشون في المستوطنات المحيطة.

المصدر: "روسيا اليوم"   

الأزمة اليمنية