الحقيقة الكاملة عن كارثة تحطم طائرة الرئيس البولندي السابق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61271/

الحقيقة الكاملة عن كارثة تحطم طائرة الرئيس البولندي السابق .. تشاهدون على موقعنا الألكتروني يوم الأربعاء 12 يناير/كانون الثاني في منتصف اليوم بتوقيت موسكو البث المباشر للتقرير عن نتائج التحقيق. ويمكنكم من خلال البث المباشر على موقعنا التعرف على النتائج النهائية للتحقيق.

الحقيقة الكاملة عن كارثة تحطم طائرة الرئيس البولندي السابق .. تشاهدون على موقعنا الألكتروني يوم الأربعاء 12 يناير/كانون الثاني في منتصف اليوم بتوقيت موسكو البث المباشر للتقرير عن نتائج التحقيق . ويمكنكم من خلال البث المباشر على موقعنا التعرف على النتائج النهائية للتحقيق.

والجدير بالذكر أن طائرة "تو – 154 أم" التي كان على متنها الرئيس البولندي ليخ كاتشينسكي مع عقيلته وعدد كبير من ممثلي النخبة البولندية قد تحطمت في 10 أبريل/نيسان الماضي بالقرب من مدينة سمولينسك غربي روسيا. وكان الوفد البولندي متوجها إلى روسيا لحضور المراسم بمناسبة الذكرى السبعين لقتل الآلاف من الضباط البولنديين في كاتين. وكانت مأساة كاتين على مدى سنوات عديدة تمثل إحدى المسائل الحادة في العلاقات الروسية البولندية.
ولم تحمل تلك الزيارة للوفد البولندي طابعا رسميا.
وبعد تحطم الطائرة البولندية ومصرع جميع ركابها حاولت روسيا وبولندا تخطي عقبات الماضي وإيجاد قاسم مشترك وتحسين العلاقات الثنائية.
وفي مؤتمر صحفي عقد في 24 ديسمبر/كانون الأول 2010 دعا الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الى انهاء التحقيق في الكارثة الجوية في ضواحي سمولينسك التي لقي فيها الرئيس البولندي ليخ كاتشينسكي مصرعه، ولكن دون تسييس هذه العملية.
وقال مدفيديف " لقد كانت العلاقات بيننا معقدة جدا. والآن اصبحت هذه العلاقات حسب اعتقادي أكثر يسرا وافضل ، وانا قمت بزيارة رسمية الى بولندا ، والتقيت قادتها. طبعا يجب انهاء التحقيق بدون تسييس وتوجيه اللوم ، والاصغاء الى وجهات النظر واستخلاص الاستنتاجات التي يجب ان تقوم بها مراجع دولية ، وطبعا اجراء تحقيق داخلي".
وكانت الطائرة "تو - 154" التي تقل الرئيس البولندي ليخ كاتشينسكي قد تحطمت في 10 ابريل/نيسان. ولقي 96 شخصا مصرعهم في الحادث - بينهم 88 راكبا و8 من افراد الطاقم. وسلمت موسكو في 20 اكتوبر/ تشرين الاول الى الجانب البولندي مشروع تقرير حول نتائج التحقيق. لكن رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك اعلن ان بلاده لا يمكن ان تقبل مشروع تقرير لجنة الطيران المشتركة بالشكل الذي قدمته اللجنة بإعتباره تقريرا نهائيا الى الجانب الروسي، لأن الملاحظات عليه كثيرة جدا.
وأعرب مدفيديف عن أمله في ألا يؤثر الوضع السياسي الداخلي في بولندا على تطور العلاقات مع روسيا والتحقيق في المأساة التي وقعت بضواحي سمولينسك.
وقال رئيس روسيا الاتحادية :" يجب الا يؤثر ذلك في العلاقات بيننا. هذا اولا. وثانيا - ان هذا يجب ألا يقود الى تسييس نتائج عمل لجنة الطيران المشتركة والتحقيق. وأنا آمل في ان يتحلى رجال السياسة البولنديون بالعقل وبالارادة لأستخلاص الاستنتاجات اللازمة بدون اية تعليقات سياسية زائدة عن الحاجة".
وأشار الرئيس أيضا الى ان روسيا وبولندا سلكتا دربا صعبا بعد ما حدث في ضواحي سمولينسك.
والمزيد حول تحطم الطائرة البولندية في موقعنا الألكتروني.
كما يمكنكم الاطلاع على المزيد حول تطور العلاقات الروسية البولندية وحادث كاتين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)