سورية.. مخاطر الطرق السريعة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/612672/

جالت كاميرا "روسيا اليوم" على الطريق السريع الذي يربط العاصمة السورية دمشق ومدن الساحل غرباً وحلب شمالاً ورصدت المخاطر من قتل وخطف، التي يتعرض إليها المسافرون وسائقو سيارات النقل.

جالت كاميرا "روسيا اليوم" على الطريق السريع الذي يربط العاصمة السورية دمشق ومدن الساحل غرباً وحلب شمالاً ورصدت المخاطر من قتل وخطف، التي يتعرض إليها المسافرون وسائقو سيارات النقل.

أكثرُ من 300 هي المسافةُ الفاصلة بين العاصمةِ دمشق ومدنِ الساحل غرباً، وحلب شمالاً، عقدةُ تلك الطريق منطقةُ حمص في الوسط، لا مجالَ للتحركِ على هذا الطريق ليلاً، فمصيرُ المسافرين بعد أن يهبطَ الظلامُ محفوفٌ بمخاطرَ كبيرةٍ أبرزُها الخطفُ أو القتل، الرحلةُ حصراً نهارية، لكنّ ضوءَ النهار لا يمنعُ حصول مكروهٍ ما.

وأبرز المناطق الساخنة على هذا الطريق حرستا ودوما وعدرا، وبعدها نحو مدينةِ النبك حيث تدورُ اشتباكاتٌ متقطعة بين الجيشِ السوري ومسلحي المعارضة.

واستطاع الجيش السوري خلال الأيام الماضية تأمينَ تلك الطريق معتمداً على تكثيفِ ضرباتِه في المناطق المنفلتةِ المجاورة له وخاصة في بلدةِ آبل ومحيطِها بريف حمص، وكذلك تكثيف حواجزه العسكرية على طول هذا الطريق، ولكن هذا لا يمنع حصول بعض الخروقات لاسيما وأن الطريقَ تمتد لمئات الكيلومترات.

وقال أحد الضباط: "موجودون حالياً بمنطقة آبل على الطريق الرئيسي الواصل إلى دمشق، تقوم حواجز الجيش بتأمين الطريق إلى دمشق... حالياً الطريق آمن ليس هناك صعوبات".

يعتبر هذا الطريقُ أهمَ الطرقِ البرية في سورية، لكونه يصلُ دمشقَ جنوباً بمحافظاتِ الوسط والساحل والشمال أيضاً، ولذلك يلقى اهتماًماً خاصاً من قيادةِ الجيشِ السوري لتأمينه سالكاً دون انقطاع.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.