مقتل شخص واصابة اثنين في سقوط قذيفتي هاون على منطقة كفرسوسة بدمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/612479/

لقي مواطن سوري مصرعه وأصيب اثنان آخران بجروح جراء سقوط قذيفتي هاون بعد ظهر الثلاثاء 9 ابريل/نيسان على منطقة كفرسوسة السكنية بدمشق.

لقي مواطن سوري مصرعه وأصيب اثنان آخران بجروح جراء سقوط قذيفتي هاون بعد ظهر الثلاثاء 9 ابريل/نيسان على منطقة كفرسوسة السكنية بدمشق.

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر في مشفى "المواساة" قوله أنه "وصلت الى المشفى جثة شهيد ومصابين اثنين جراء الاعتداء الإرهابي حيث يتم تقديم الإسعافات اللازمة لهما".

وذكرت "سانا" ان "قذيفتين هاون أطلقهما إرهابيون سقطتا أمام جامع الفردوس في ساحة التحرير بشارع بغداد ما أدى الى نشوب حريق والحاق أضرار مادية في المكان".

وافاد مراسل قناة "روسيا اليوم" في دمشق في وقت سابق بسقوط أربع قذائف هاون أمام مبنى وزارة الخارجية السورية ورئاسة الحكومة.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي نبأ سقوط قذائف هاون في منطقة كفرسوسة وسط دمشق، حيث أصابت قذيفة بناء وزارة الخارجية وسقطت أخرى على أحد الأبنية السكنية بالقرب من مول "الشام سنتر" التجاري، في حين أفاد شهود عيان بسقوط قذيفة وسط الشارع الواصل بين دوار الكارلتون والشام سنتر، وتوزع البقية بين المربع الأمني ورئاسة مجلس الوزراء، مما أدى لوقوع عدد من الإصابات وأضرار مادية.

وقالت المصادر انه أعقب سقوط القذائف استنفار أمني كبير وتوافدت سيارات الإسعاف الى المنطقة المستهدفة، كما أغلق طريق الشام سنتر من قبل عناصر الامن.

وفي نبأ عاجل، قال التلفزيون السوري ان "ارهابيين اطلقوا قذيفتين على منطقة القصاع بدمشق".

الى ذلك فككت وحدة من الجيش السوري الثلاثاء عبوة ناسفة تم زرعها في سيارة خاصة لاحد المواطنين كانت مركونة في شارع البلدية بمدينة جرمانا بريف دمشق.

رئيس تحرير "الثورة": هذا مؤشر على حالة الافلاس التي يعيشها المسلحون

هذا ولفت رئيس تحرير جريدة "الثورة" السورية علي قاسم في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق الى انه ولسهولة استخدام راجمات الهاون والتحرك بها فانه "لا يوجد اختراق امني، فهذه حالة فردية لا تعطي اي مؤشر الا على رسالة افلاس ويأس واضحة بالنسبة للمسلحين وخصوصا بعد التطورات الاخيرة التي حصلت سواء في ريف دمشق او في المحافظات الاخرى (...) وذلك لعدم تمكنهم من تحقيق ما كانوا يأملون تحقيقه".

الأزمة اليمنية