الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تعرب عن قلقها حيال انتهاكات حقوق المسيحيين في ليبيا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/612239/

أعربت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية عن قلقها البالغ حيال "انتهاكات حقوق الأقلية المسيحية في ليبيا" التي شهدها هذا البلاد مؤخرا.

أعربت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية عن قلقها البالغ حيال "انتهاكات حقوق الأقلية المسيحية في ليبيا" التي شهدها هذا البلاد مؤخرا.

وقالت الكنيسة في بيان لها يوم 6 أبريل/نيسان، إنه في شهري فبراير/شباط ومارس/آذار 2013، "تعرض عدد من الكنائس ورجال الدين إلى هجمات، واعتُقل وعُذب عشرات من المسيحيين الأقباط. واضطر عدد من الجمعيات الخيرية الكاثوليكية لمغادرة البلاد خوفا من الأخطار".

وجاء في البيان: "لقد كان عدد المسيحيين المقيمين في ليبيا قبل بداية المواجهة الأهلية في عام 2011 حوالي 100 ألف، والآن لا يتجاوز عددهم بضعة آلاف. وهناك توجه لزيادة أعمال العنف والتمييز ضد المسيحيين".

وأشارت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية إلى وجود تقارير بحوزتها عن عدد كبير من حالات استهداف المسيحيين واعتقالهم وحتى تعذيبهم وقعت خلال الأشهر الأخيرة، منها إضرام النار بالكنيسة القبطية في بنغازي في 14 مارس/آذار، إضافة إلى حوادث مماثلة أخرى.

وأضاف البيان أن "الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تعرب عن قلقها البالغ حيال الارتفاع السريع لحدة التوتر الطائفي في ليبيا. ويحزننا أن الاهتمام الذي يعيره المجتمع الدولي لحوادث الانتهاك السافر لحقوق الأقلية المسيحية في ليبيا أقل بكثير من القدر اللازم".

وجاء في البيان أيضا: "تعرب بطريركية موسكو عن تضامنها مع إخواننا وأخواتنا في الدين المسيحي، وتأمل بأن تتخذ السلطات الليبية إجراءات فعالة للحفاظ على الحضور المسيحي في بلادها".

المصدر: وكالات روسية