محمد جواد.. رمز للظلم الأمريكي في شوارع كابل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61190/

لا تزال قضية المعتقلين في غوانتانامو تتكشف فصولا يوما بعد يوم. الشاب محمد جواد وهو أفغاني تم اعتقاله عام 2003 وهو في الثانية عشرة من العمر. وقد طرحت قضيته الكثير من التساؤلات بشأن عدالة محاكمته ومدى قانونية ما جرى من اعتقالات تحت عناوين مختلفة.

لا تزال قضية المعتقلين في غوانتانامو تتكشف فصولا يوما بعد يوم. الشاب محمد جواد وهو أفغاني تم اعتقاله عام 2003 وهو في الثانية عشرة من العمر. وقد طرحت قضيته الكثير من التساؤلات بشأن عدالة محاكمته ومدى قانونية ما جرى من اعتقالات تحت عناوين مختلفة.
وحتى تأكد السجانون من براءته  تطلب ذلك مرور سبع سنوات عجاف في حياة محمد ربما كان اسمه سبب نكبته التي لا يزال يعاني منها حتى يومنا هذا.
وبسبب ما أكده محامون فانه تم تخويف محمد بإرجاعه الى غوانتانامو إذا ما تحدث للصحفيين ويزيد على ذلك مسؤولون افغان بان صبرهم قد فرغ مما تعرض ويتعرض له المواطنون الافغان من البلطجة الأمريكية حسب تعبيرهم.

التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)