واشنطن تأخذ تهديدات كوريا الشمالية على محمل الجد لكنها لا ترى أي تعبئة واسعة النطاق لقواتها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611805/

أعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تأخذ تهديدات كوريا الشمالية بشن حرب على محمل الجد، لكنها لا ترى أي تعبئة واسعة النطاق لقواتها، أو اتخاذها مواقع. وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أن وزير الخارجية جون كيري سيبحث يوم الثلاثاء مع نظيره الكوري الجنوبي تهديدات بيونغ يانغ.

أعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تأخذ تهديدات كوريا الشمالية بشن حرب على محمل الجد، لكنها لا ترى أي تعبئة واسعة النطاق لقواتها، أو اتخاذها مواقع.

وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض للصحفيين يوم الاثنين 1 أبريل/نيسان: "لم نر أية أفعال تدعم أقوالهم".

وأضاف: "أود أن أشير إلى أنه برغم التصريحات الحادة التي نسمعها من بيونغ يانغ لم نر أي تغيير للوضع العسكري في كوريا الشمالية، مثل التعبئة الواسعة النطاق للقوات، أو اتخاذها مواقع"، بحسب وكالة "رويترز".

وقال كارني إن تحليق القاذفتين الأمريكيتين، اللتين أرسلتهما واشنطن للمشاركة في المناورات الأمريكية الكورية الجنوبية المشتركة، كان مهما لطمأنة حلفاء الولايات المتحدة.

وأكد المتحدث باسم البيت الأبيض قائلا: "نحن نعتقد أن هذا قلص فرصة الخطأ في التقدير والاستفزاز. كما أشير إلى أن هذا النمط من التصريحات العدوانية غير جديد، إنه مألوف. ونحن نأخذه مأخذ الجد ونتخذ الإجراءات اللازمة ردا عليه، لكنه يتسق مع سلوك سابق".

وكانت كوريا الشمالية قد أكدت الأسبوع الماضي أنها في "حالة حرب" مع كوريا الجنوبية وأصدرت تهديدات أخرى زادت من تصعيد التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

نولاند: كيري يبحث تهديدات بيونغ يانغ مع نظيره الكوري الجنوبي يوم الثلاثاء

وذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية فيكتوريا نولاند أن وزير الخارجية جون كيري سيبحث مع نظيره الكوري الجنوبي في واشنطن يوم الثلاثاء 2 أبريل/نيسان التهديدات الأخيرة التي أصدرتها كوريا الشمالية.

وقالت نولاند يوم الاثنين إن المسؤولين سيتشاوران بشأن الاستفزازات الكورية الشمالية قبيل زيارة كيري لشمال شرق آسيا الأسبوع المقبل، مضيفة أن "برنامج كوريا الشمالية النووي والصاروخي يشكل تهديدا للأمن القومي للولايات المتحدة والسلم والأمن الدوليين".

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية أن واشنطن ستدافع عن حلفائها، مشيرة في الوقت ذاته إلى أنه ليس هناك تغيير يذكر على الأرض من طرف بيونغ يانغ رغم التهديدات الكلامية.

وأضافت نولاند أن الرئيس أوباما أكد بوضوح أن الجانب الأمريكي مستعد للقاء قادة كوريا الشمالية إذا نفذوا بالتزاماتهم الدولية و"أرخوا قبضتهم".

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون