الناطق الرسمي باسم فتح لـ "روسيا اليوم": حماس تحاول فرض نفسها كممثل للشعب الفلسطيني

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611689/

قال احمد عساف الناطق الرسمي باسم حركة فتح الفلسطينية تعليقا على المعلومات حول ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس يشترط حضوره للقمة العربية المصغرة حول المصالحة بعدم حضور حماس، قال لقناة "روسيا اليوم" ان حركة حماس تحاول فرض نفسها كممثل للشعب الفلسطيني، ما يخرج عن اطر الشرعية الفلسطينية.

قال احمد عساف الناطق الرسمي باسم حركة فتح تعليقا على المعلومات حول اشتراط الرئيس الفلسطيني محمود عباس حضور القمة العربية المصغرة للمصالحة بعدم حضور حماس، قال لقناة "روسيا اليوم" ان حركة حماس تحاول فرض نفسها كممثل للشعب الفلسطيني، ما يخرج عن الأطر الشرعية الفلسطينية ولا يخدم القضية الفلسطينية.

وقال المتحدث: "بعد الدعوة القطرية لعقد قمة مصغرة من اجل انجاز المصالحة، وبعد ترحيب الرئيس ابو مازن بهذه الدعوة خرجت علينا حركة حماس في بيان رسمي صدر عن المتحدث باسمها، ونشر في كل مواقع حركة حماس تطالب القمة العربية باعادة النظر في التمثيل الفلسطيني".

وتابع عساف قائلا: "ومن الواضح ان هذه الدعوة القطرية فتحت شهية حركة حماس من أجل فرض نفسها كممثل للشعب الفلسطيني بالاستقواء باطراف خارجية، وهذه احدى الطرق، او كما فعلت في قطاع غزة في خلال الانقلاب العسكري الذي راح ضحيتها أكثر من الف شهيد فلسطيني، وبالتالي نحن عندما رحبنا بهذه القمة كان هدفنا انهاء الانقسام الفلسطيني وتحقيق المصالحة، وليس ضرب وحدانية التمثيل الفلسطيني الذي سعت اسرائيل الى خلق بدائل لمنظمة التحرير الفلسطينية من أجل تقصية القضية الفلسطينية".

واضاف قوله "نحن نرى انه من الضروري تجسيد ما تم الاتفاق عليه، لاننا اتفقنا مع حركة حماس على كافة القضايا، وتوجد اتفاقيات موقعة في القاهرة والدوحة، والمطلوب توفر الارادة لدى حركة حماس من اجل تنفيذ ما تم الاتفاق عليه".

واشار المتحدث الى ان "للاسف شهية حركة حماس مفتوحة من اجل الاستقواء لفرض نفسها كممثل للشعب الفلسطيني، وهذا يعزز الانقسام من خلال تكريس وجود حركة حماس في قطاع غزة كطرف مستقل يمثل الشعب الفلسطيني خارج اطر الشرعية الفلسطينية، وهذا الشيء لا يحقق المصالحة، ولا يحقق المصالح العليا للشعب الفلسطيني، ولا يخدم القضية الفلسطينية".

هذا وتتحدث التقارير الاعلامية الواردة عن ان محمود عباس يصر على وحدة التمثيل الفلسطيني في القمة العربية المصغرة الآنفة الذكر التي دعت لها قطر، ويرفض حضورها في حال حضرتها حركة حماس ايضا.

محلل سياسي: هناك ضغوط امريكية على السلطات الفلسطينية لكي لا تدخل في المصالحة مع حماس

من جانبه قال هاني البسوس الكاتب والمحلل السياسي في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان ما تحدث عنه محمود عباس لا يؤكد ان هناك نوايا صادقة تجاه المصالحة الفلسطينية، مشيرا الى ان ذلك يدل على ان المسافة بين فتح وحماس ما تزال بعيدة. واعرب عن اعتقاده بانه من المستبعد ان تتم المصالحة بهذا الشكل. واضاف المحلل انه على اعتقاد بان هناك ضغوطا امريكية على السلطات الفلسطينية لكي لا تدخل في المصالحة مع حماس التي لا تزال الولايات المتحدة تعتبرها منظمة ارهابية.

المصدر: "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية