اشتباكات في محيط دار القضاء العالي بالقاهرة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611658/

دارت اشتباكات عنيفة في محيط دار القضاء العالي بالقاهرة بين باعة متجولين وأصحاب المحال التجارية من جهة، وعدد من أعضاء حركة 6 أبريل المعتصمين بالمكان من جهة أخرى. وقام الباعة بإزالة الخيام التي نصبها المتظاهرون أمام دار القضاء تمهيدا للدخول في اعتصام مفتوح ومنع النائب العام طلعت ابراهيم عبد الله من دخول مكتبه.

دارت اشتباكات عنيفة في محيط دار القضاء العالي بالقاهرة بين باعة متجولين وأصحاب المحال التجارية من جهة، وعدد من أعضاء حركة 6 أبريل المعتصمين بالمكان من جهة أخرى.

وأفادت تقارير إعلامية مصرية أن الاشتباكات نشبت ليلة السبت على الاحد 31 مارس/آذار عقب اعتداء بائع  متجول على أحد المعتصمين، مما أدى إلى إصابة 4 من حركة شباب 6 أبريل بطلقات الخرطوش.

وقام الباعة بإزالة الخيام التي نصبها المتظاهرون أمام دار القضاء تمهيدا للدخول في اعتصام مفتوح ومنع النائب العام طلعت ابراهيم عبد الله من دخول مكتبه. وأدت الاشتباكات بين الطرفين إلى إصابة 4 أشخاص إضافة إلى توقف حركة المرور في شوارع المنطقة وسط غياب تام لقوات الأمن.

كما ذكرت التقارير أن نشطاء 6 أبريل أنهوا اعتصامهم بسبب قلة عددهم وخوفا من أى هجوم عليهم، مشيرين إلى أنهم سيستكملون اعتصامهم فى وقت لاحق.

يشار في هذا الصدد الى أن محكمة استئناف القاهرة قضت الأربعاء 27 مارس/آذار بإعادة النائب العام السابق عبد المجيد محمود الى منصبه، ملغية بذلك قرار الرئيس محمد مرسي بعزله وتعيين طلعت إبراهيم عبد الله بدلا عنه.

وكان القرار الرئاسي بتعيين طلعت إبراهيم نائبا عاما في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قد أثار استياء المعارضة التي اتهمت الرئيس بتجاوز صلاحياته واغتصاب حقوق القضاء المصري. واشتعلت موجة غضب جديدة ضد طلعت ابراهيم في أعقاب قراره ضبط 5 نشطاء سياسيين بتهمة التحريض على أحداث العنف التي وقعت أمام مقر مكتب إرشاد جماعة "الإخوان المسلمين" في ضاحية المقطم.

في المقابل، صرح طلعت ابراهيم السبت انه حريص على الشرعية الدستورية والقانونية، وينوي الطعن بقرار محكمة استئناف القاهرة باعادة النائب العام السابق.

المصدر: الصحافة المصرية

الأزمة اليمنية