طالباني والمالكي يؤكدان استعداد بغداد لاستضافة القمة العربية، وموسى ينوه بوجود حرص عربي على اعادة دور العراق القيادي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61122/

وصل يوم السبت 8 يناير/كانون الثاني الى العاصمة العراقية بغداد امين عام الجامعة العربية عمرو موسى، حيث اجرى جلستي محادثات منفصلتين مع الرئيس جلال طالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي تركزتا بشكل أساسي على مدى استعداد بغداد لاستضافة القمة العربية المرتقبة.

وصل يوم السبت 8 يناير/كانون الثاني الى العاصمة العراقية بغداد امين عام الجامعة العربية عمرو موسى في زيارة تستغرق يومين، واجرى مباشرة  جلستي محادثات منفصلتين مع الرئيس جلال طالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي تركزتا بشكل أساسي على مدى استعداد بغداد  لاستضافة القمة العربية المرتقبة.
وأكد الرئيس العراقي جلال طالباني استعداد بلاده لاستضافة القمة العربية المقررة في مارس/آذار القادم ، مشيرا الى أن الأوضاع السياسية والأمنية في العراق  في تقدم مستمر.
وشدد على "أهمية دور الجامعة في انجاح القمة المقبلة للدول العربية"، واشار الى ان العملية السياسية في العراق "تمضي قدما وبشكل جيد وأن العلاقات بين الكتل البرلمانية والأحزاب في تحسن مستمر حيث أخذ الحوار البناء فيما بينها مجراه بعيدا عن أجواء التوتر".
واعتبر الرئيس العراقي ذلك "دليلا على استقرار الوضع السياسي والأمني في البلاد الأمر الذي سينعكس ايجابا على انعقاد القمة العربية في بغداد".
 اما بالنسبة للقاء عمرو موسى مع المالكي فقد اكد رئيس الوزراء العراقي  اصرار العراق على حقه في استضافة القمة العربية، معربا عن تطلع بلاده الى دعم الدول العربية للعراق.
وقال المالكي في مؤتمر صحفي مشترك مع موسى عقب اللقاء بينهما انه بحث مع وفد الجامعة العربية البنود التي سيبحثها القادة العرب خلال القمة مؤكدا ان العراق لديه جملة مقترحات يعتزم طرحها خلال القمة فيما يتعلق بعلاقته مع الدول العربية وبقية دول المنطقة.
وبشأن الوضع الأمني في العراق قال المالكي "أنا مطمئن جدا بأننا سنحافظ على أمن القمة وامن القادة العرب الضيوف".
وتابع قائلا "مشكلتنا أن الجميع ينظر الى العراق من خلال شاشات التلفزة فيتصورون أن الوضع الأمني متردي، لكن الحقيقة غير ذلك" واشار الى أن حكومته تدير بنجاح زيارات مليونية أكثر خطورة من القمة التي لن تتجاوز أكثر من يوم أو يومين.
من جانبه اكد امين عام الجامعة العربية ان زيارته تاتي في اطار الاطلاع على التحضيرات الجارية لمؤتمر القمة العربية ولتقديم التهنئة للحكومة العراقية الجديدة، مشددا  على وجود ثقة متزايدة بقدرة العراق على لعب دور اقليمي مهم خلال الفترة المقبلة.
واشار موسى الى وجود حرص عربي على اعادة الدور العراقي القيادي في العالم العربي مؤكدا على ان العراق  لا يجب ان يكون مغيبا.
وذكر الى انه بحث في بغداد أيضا "الوضع الاقليمي ودور العراق الريادي في الاطار العربي"، واعرب عن أمله بأن يكون العمل العربي المشترك بأيدي أمينة أثناء القيادة العراقية الدورية لجامعة الدول العربية.

محلل سياسي: انعقاد القمة العربية في بغداد يعتبر دعما للشعب العراقي قبل كل شيء

وفي لقاء مع قناة "روسيا اليوم" قال رعد الجبوري المحلل السياسي ان "حسم مسألة انعقاد القمة العربية المقبلة في العراق يعتبر دعما للشعب العراقي قبل كل شيء، فقد عتب العراقيون على الحكومات والزعامات العربية التي كانت بعيدة عنه طيلة السنوات الماضية، واليوم اذ تم التوافق على انعقاد القمة في العراق فهذا يعتبر عرسا للشعب العراقي لانه يحتاج الى اشقائه العرب في عملية دعمه معنويا وامنيا وسياسيا واقتصاديا. فالعراق يعتبر احد المؤسسين الاوائل للجامعة العربية وله دور بارز في القضايا العربية كفلسطين ولبنان والسودان واليمن..".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية