مصر.. نشطاء إسلاميون يحاصرون مدينة الإنتاج الإعلامي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611170/

نظم نشطاء إسلاميون مصريون الاحد 24 مارس/آذار اعتصاما أمام مدينة الإنتاج الإعلامي الواقعة على مشارف القاهرة، وذلك للتنديد بما وصفوه بالتغطية المنحازة لاشتباكات يوم الجمعة الماضي أمام مقر مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين.

نظم نشطاء إسلاميون مصريون الاحد 24 مارس/آذار اعتصاما أمام مدينة الإنتاج الإعلامي الواقعة على مشارف القاهرة، وذلك للتنديد بما وصفوه بالتغطية المنحازة لاشتباكات يوم الجمعة الماضي أمام مقر مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين بمنطقة المقطم.

وشددت أجهزة الأمن من إجراءاتها تزامنا مع الاعتصام الذي دعا أحد قادة الاخوان إلى فضه لـ24 ساعة حتى تتخذ قوى التيار الإسلامي قرارا موحدا لمواجهة ما وصف بتحيز الإعلام. وقد حاصر المعتصمون استديوهات 5 قنوات فضائية هي "الحياة" و"أون تي في" و"النهار" و"القاهرة والناس" و"سي بي سي"، رافعين أعلامًا لحزب الراية ورايات مكتوب عليها "لا إله إلا الله".

في الوقت نفسه انتشر أكثر من 15 سيارة إسعاف تحسبا لوقوع أي إصابات، مع وجود سيارات أمن مركزي لتأمين المدينة من أي محاولات للاعتداء أو الاقتحام.

وقد واجهت هذه الفعالية تنديدا من قبل عدة أحزاب وحركات مدنية أعربت عن استيائها من تعامل أجهزة الأمن غير العادل مع النشطاء الاسلاميين من جهة والمتظاهرين المعارضين من جهة أخرة.

وفي هذا الشأن، لفت خالد داود المتحدث باسم حزب الدستور في تصريحات صحفية نشرها موقع "اليوم السابع" الاثنين الى أن قوات الأمن أمام مكتب الإرشاد تحركت بعنف شديد وبقوة شديدة ضد المتظاهرين، فى الوقت الذى لم تتحرك فى مواجهة متظاهرى التيار الإسلامى أمام مدينة الإنتاج الإعلامى.

وفي رد فعل مشابه، أصدرت "الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر" بيانا أدانت فيه محاصرة مدينة الإنتاج الإعلامى. وقالت الجبهة إنه "بعد الشقاق الذى حدث بين جماعة الإخوان وحزب النور وضح للجميع أن الإخوان هم الراعى الرسمى لهذه البلطجة، وهم المستفيدون، ويأتى هذا فى خططهم لتكميم الأفواه وتشويه الإعلام".

هذا وكانت الاشتباكات بين المتظاهرين المعارضين ومجموعة من شباب "الإخوان المسلمين" بالمقطم قد اسفرت عن جرح أكثر من 200 شخص، دون تسجيل أية حالات وفاة. واحتجز المتظاهرون عددا من شباب الإخوان المسلمين بأحد العقارات ورشقوهم بالحجارة، وفي المقابل احتجز شباب الإخوان أيضا مجموعة من المتظاهرين واعتدوا عليهم. وأفاد ناشطون في وقت لاحق بأن قوات الأمن المصري اعتقلت الكثير من المتظاهرين وقامت بتحرير أعضاء جماعة الإخوان المسلمين المحتجزين لدى المتظاهرين في مسجد ابن رباح بالمقطم.

المصدر: المصري اليوم + اليوم السابع + روسيا اليوم

الأزمة اليمنية