المتمردون في افريقيا الوسطى يستولون على القصر الرئاسي.. وأنباء عن فرار الرئيس الى الخارج

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611103/

أعلن تحالف "سيليكا" المتمرد في افريقيا الوسطى يوم الأحد 24 مارس/آذار أن مقاتليه فرضوا السيطرة على القصر الرئاسي في عاصمة البلاد بانغي، بينما تحدثت أنباء عن فرار الرئيس فرانسوا بوزيزي الى جمهورية الكونغو الديمقراطية المجاورة.

أعلن تحالف "سيليكا" المتمرد في افريقيا الوسطى يوم الأحد 24 مارس/آذار أن مقاتليه فرضوا السيطرة على القصر الرئاسي في عاصمة البلاد بانغي، بينما تحدثت أنباء عن فرار الرئيس فرانسوا بوزيزي الى جمهورية الكونغو الديمقراطية المجاورة.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن العقيد في قوات المتمردين دجوما نركويو قوله: "استولينا على القصر الرئاسي. بوزيزي لم يكن بداخله. والان سنتوجه الى الاذاعة (الوطنية) ليتولى رئيس "سيليكا" (ميشال دجوتوديا) الحديث".

وأوضح "كنا نعلم ان بوزيزي ليس هنا".

وأكد مصدر عسكري طلب عدم كشف هويته استيلاء "سيليكا" على القصر الرئاسي، مضيفا انه لا يزال هناك "جيوب مقاومة في المدينة" لكن "ميزان القوى بات بشكل واضح لمصلحة المتمردين".

وكان المتمردون قد دخلوا العاصمة مساء السبت، ولم يتمكن الجيش من التصدي لتقدمهم.

فيما حذر العقيد نركويو صباح الاحد من "ان هذا النهار سيكون حاسما.. رجالنا باتوا في بانغي ويتخذون مواقع".

هذا ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر قريبة من الرئيس بوزيزي أنه فر من العاصمة بانغي الى الكونغو الديمقراطية المجاورة.

وكان مقاتلو تحالف "سيليكا" قد بدأوا تقدمهم نحو العاصمة في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي.

لكنهم تراجعوا في نهاية المطاف بموجب اتفاق توصلت اليه السلطات وأطياف المعارضة بما فيها "سيليكا" خلال مفاوضات أجريت في الغابون في يناير/كانون الثاني الماضي. لكن العمليات القتالية استؤنفت في مارس، بعد أن اتهم "سيليكا" الرئيس بخرق الاتفاق مع المعارضة، ولا سيما بالتراجع عن وعده إطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون