بوتين يأمل بأن تعطي زيارة الرئيس الصيني لروسيا دفعة جديدة لتطوير العلاقات الثنائية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/610955/

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن أمله بأن تعطي زيارة رئيس الصين الشعبية شي جين بينغ إلى روسيا دفعة جديدة لتطوير العلاقات الثنائية. وأكد أن العلاقات بين موسكو وبكين عاملا مهما في السياسة العالمية.

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن أمله بأن تعطي زيارة رئيس الصين الشعبية شي جين بينغ  لروسيا دفعة جديدة لتطوير العلاقات الثنائية.

وقال بوتين لضيفه في مستهل المحادثات التي جرت في موسكو يوم الجمعة 22 مارس/ آذار: "بذلنا في السنوات الأخيرة جهودا كثيرة من أجل بناء العلاقات الثنائية في شتى المجالات. وتعتبر علاقاتنا عاملا مهما في السياسة العالمية. ويزداد التبادل التجاري بيننا وتتسع الاتصالات المباشرة بين مواطنينا، ونقوم بتنظيم فعاليات كبرى في المجال الإنساني، مما يتفق مع مصالح الصين وروسيا".

وهنأ بوتين شي جين بينغ  بانتخابه رئيسا لجمهورية الصين الشعبية. وقال: "نحن نشكركم على اتخاذكم قرارا بأن تقوموا بأول زيارة أجنبية لبلدنا بالذات ، الأمر الذي يدل على مدى اهتمام روسيا والصين ببناء العلاقات الثنائية".

وبدوره أشار شي جين بينغ إلى أن الهدف الرئيسي لزيارته إلى موسكو يتمثل في تعزيز العلاقات وتطوير التعاون والشراكة الاستراتيجية في شتى المجالات.

بوتين يدعو رئيس الصين إلى تركيز جهود البلدين على تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية

ودعا الرئيس الروسي نظيره الصيني إلى تركيز جهود البلدين على تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية.

وقال: "من أجل الحفاظ على دينامية تطور العلاقات يتوجب علينا تركيز جهودنا على بعض المسارات، ومن أهمها تطوير العلاقات الاقتصادية. وقد اقتربنا من مؤشر التبادل السلعي بمقدار 90 مليار دولار الذي لا يزال في ازدياد مستمر". واقترح  على وزير التنمية الاقتصادية أندريه بيلوؤسوف بإعداد تقرير تفصيلي في هذا الموضوع.

وأعرب رئيس الصين الشعبية عن قناعته بأن يكتسب هذا للقاء أهمية كبيرة. وقال: "قد أقيمت بين بلدينا علاقات سياسية متينة وناضجة. ويتوجب علينا في المرحلة القادمة أن نركز على زيادة الدعم السياسي المتبادل وتعميق الجهود الرامية إلى الذود عن السيادة وتعميق التعاون في حل القضايا الدولية والإقليمية وتطوير التعاون في المجالات العملية".

 

المصدر: وكالات روسية + "روسيا اليوم"