السلطان قابوس يعفو عن ناشطين في احتجاجات عام 2011

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/610948/

أصدر السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان عفوا شمل اعتبارا من يوم الجمعة 22 مارس/آذار، جميع النشطاء المسجونين في اتهامات متعلقة بإثارة حركة الاحتجاج السياسية والاجتماعية في السلطنة في 2011.

أصدر السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان عفوا شمل اعتبارا من يوم الجمعة 22 مارس/آذار، جميع النشطاء المسجونين في اتهامات متعلقة بإثارة حركة الاحتجاج السياسية والاجتماعية في السلطنة في 2011.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية الرسمية أن العفو يشمل "المدانين في قضايا الإعابة السلطانية وجرائم تقنية المعلومات والتجمهر".

ولم تذكر وكالة الأنباء عدد السجناء الذين شملهم العفو، لكن نشطاء يقولون إن أحكاما قضائية صدرت العام الماضي بسجن ما لا يقل عن 50 معارضا لفترات تصل إلى 18 شهرا.

وكانت محكمة الاستئناف والمحكمة العليا قد أيدتا أحكاما بالسجن لفترات بين عام وبين عام ونصف بحق العشرات في قضايا الإعابة السلطانية وتقنية المعلومات، فيما نقضت المحكمة العليا حكما لمحكمة الاستئناف بحق ثمانية مدانين في قضية "التجمهر" وأمرت بإعادة القضية إلى محكمة الاستئناف مرة أخرى بهيئة مغايرة.

واوضح احد محامي هؤلاء الناشطين قيس القاسمي في تصريح لوكالة "فرانس برس" ان "الافراج هو عفو عام سيشمل مدونين ينفذون حاليا حكما بالسجن لمدة عام في قضايا اعابة الذات السلطانية وناشطين من بينهم كتاب افرج عنهم بكفالة واخرين متهمين بالاعابة ما زالت قضيتهم في المحكمة الابتدائية".

وكانت سلطنة عمان قد شهدت في 2011 في غمرة الربيع العربي تظاهرات طالبت خصوصا بايجاد وظائف. وعمد السلطان قابوس منذ ذلك الوقت الى تعديلات وزارية ووسع صلاحيات مجلس الشورى.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية