صحفي عراقي: الانفجارات الأخيرة تستهدف الانتخابات والأيام القادمة حبلى بالمزيد من الضحايا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/610665/

أعرب رئيس تحرير شبكة أخبار العراق الصحفي ضياء الكواز في حديث لقناة "روسيا اليوم" عن اعتقاده بأن هناك "ارتباطاً كبيرأً" بين التفجيرات التي وقعت في عدد من مناطق العراق يوم الاثنين والانتخابات القريبة في هذا البلد، مشيرا إلى وجود "تكهنات" بأن هذه الانتخابات لن تجري في موعدها.

أعرب رئيس تحرير شبكة أخبار العراق الصحفي ضياء الكواز في حديث لقناة "روسيا اليوم" عن اعتقاده بأن هناك "ارتباطاً كبيرأً" بين التفجيرات التي وقعت في عدد من مناطق العراق يوم الاثنين والانتخابات القريبة في هذا البلد، مشيرا إلى وجود "تكهنات" بأن هذه الانتخابات لن تجري في موعدها.

وانتقد الكواز الحكومة العراقية على "عدم توفير الأمن" في بغداد، واصفاً إياها بالضعف. كما وصف العاصمة العراقية بأنها مدينة أشباح.

واعتبر الصحفي العراقي أن حكومة بلاده الحالية تتخذ من تنظيم "القاعدة" وحزب البعث "شماعة تعلق عليها ضعفها وفشلها في توفير الحماية"، مشدداً على أن السلطة الحالية هي "المسؤولة عن كل ما يحصل في العراق".

كما وجه اتهاماته بشكل مباشر الى "الكتل الحزبية والسياسية" العراقية محملأً إياها مسؤولية الانفجارات الأخيرة. كما أعرب عن توقعه بزيادة أعداد الضحايا جراء انفجارات قال انها ستقع في الأيام القادمة.

ويعتبر ضياء الكواز ان جوهر المشكلة يكمن في أن الأمريكيين جلبوا معهم إلى العراق "أشخاصاً لا يستحقون ان يستلموا زمام الأمور في البلاد ويحكموها، واصفاً إياهم بالضعفاء في السياسة والدبلوماسية". وذكر أن الأمور في البلاد تُدار بناءً على المحاصصة الحزبية، بحسب وصفه.