منظمة حقوقية تكشف عن عمليات إعدام وتعذيب حتى الموت بحق المعتقلين في السجون العراقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/610457/

كشف تقرير أعدته المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا عن انتهاكات وعمليات تعذيب بحق السجناء في العراق. وأشارت المنظمة الى أن انتهاكات وعمليات تعذيب حتى الموت تمارس بحق المعتقلين العراقيين في السجون، كما ذكرت أنها تلقت معلومات تؤكد إعدام عدد كبير من السجناء في سجن الحماية القصوى ببغداد.

كشف تقرير أعدته المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا عن انتهاكات وعمليات تعذيب بحق السجناء في العراق.

وأشارت المنظمة الى أن انتهاكات وعمليات تعذيب حتى الموت تمارس بحق المعتقلين العراقيين في السجون، كما ذكرت أنها تلقت معلومات تؤكد إعدام عدد كبير من السجناء في سجن الحماية القصوى ببغداد، فيما يواصل المعتقلون في سجن أبو غريب إضراباً عن الطعام بدأوا به قبل أيام احتجاجا على انتهاكات يتعرضون لها.

وأضافت المنظمة أنها تأكدت من صدقية هذه المعلومات من خلال الاتصال بعائلتين نفذ حكم الإعدام في ابنيهما، وأنها تواصل العمل لمعرفة أسماء بقية من أعدموا. وفي السياق ذاته، نقل موقع "صوت العراق" الاحد 17 مارس/آذار أن إحدى العائلتين أكدت للمنظمة وجود آثار تعذيب على سائر جسد ابنها، وتَعتقد أنه عذب قبل إعدامه.

ووصفت المنظمة تنفيذ أحكام الإعدام بأنه "قتل متعمد، لأن النظام القضائي العراقي منهار"، داعية مجلسي الرئاسة والنواب إلى التحرك لكشف ملابسات ما جرى في سجن الحماية القصوى.

من جانبها، قللت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق الأحد من أهمية التقارير التي تصدر عن "بعض المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان"، مشككة في مصداقية تلك التقارير. وأوضح عضو مجلس المفوضين ميثم حنظل في حديث لـ"السومرية نيوز"، أن "المفوضية لا يمكن أن تأخذ بالتقارير التي تصدر عن منظمات دولية تعني بحقوق الإنسان وتتبناها كأساس أو أنها حقائق مؤكدة، كونها لا تعتمد على تقارير الفرق الميدانية".

هذا وقال عامر الدليمي أستاذ القانون الدولي الإنساني في مقابلة مع "روسيا اليوم" إن الاعتقالات في العراق عشوائية، موضحا أن المعتقلين في السجون يتعرضون لاضطهاد نفسي وتعذيب، حسب تعبيره. واعتبر أن "هؤلاء الذين اعتقلوا بدون سند مادي أو قانوني يفترض أن يحاسَب الذين حققوا معهم أو اعتقلوهم ، لأن الاعتقال يفترض أن يكون وفق مذكرة أو أمر قبض من قبل قاضي تحقيق مختص".

 من جهته، اكد المحلل السياسي نجم القصاب في حديث لقناة "روسيا اليوم" من بغداد انه "لا يستطيع احد نكران وجود بعض الانتهاكات الانسانية في بعض السجون العراقية، ولكنها من قبل الافراد الذين يحاولون تشويه سمعة العملية السياسية برمتها وسمعة الحكومة العراقية، وهي انتهاكات فردية".

صوت العراق + روسيا اليوم

مباشر.. انطلاق الانتخابات البرلمانية في ألمانيا