مصادر لروسيا اليوم: 4 انفجارات ببغداد واقتحام وزارة العدل.. وسقوط أكثر من 20 قتيلا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/610192/

أفاد مراسل "روسيا اليوم" في بغداد بأن مسلحين اقدموا على اقتحام وزارة العدل العراقية وهم يرتدون احزمة ناسفة، وان اشتباكات اندلعت بينهم وبين الجيش العراقي. كما قالت مصادر مطلعة لـموقع "روسيا اليوم" أن 4 انفجارات دوت في العاصمة العراقية بغداد يوم 14 مارس/آذار، أدت لوقوع عشرات القتلى والجرحى.

أفاد مراسل "روسيا اليوم" في بغداد بأن مسلحين اقدموا على اقتحام وزارة العدل العراقية وهم يرتدون احزمة ناسفة، وان اشتباكات اندلعت بينهم وبين الجيش العراقي. كما قالت مصادر مطلعة لـموقع "روسيا اليوم" أن 4 انفجارات دوت في العاصمة العراقية بغداد يوم 14 مارس/آذار، أدت لوقوع عشرات القتلى والجرحى.

وذكرت مصادر طبية واخرى في الشرطة ان التفجيرات أودت بحياة 26 شخصا.

من جانبها نقل موقع "صوت العراق" عن مصدر بوزارة الداخلية العراقية ان حصيلة الضحايا بلغت 85 شخصا بين قتيل وجريح. واكد المصدر مقتل 22 شخصا واصابة 63 من الآخرين بجروح.

وفي وقت سابق ذكر مراسل "روسيا اليوم" في بغداد ان مسلحين اقتحموا وزارة العدل وقتلوا 4 موظفين، وصعدوا الى الطابق الأول حيث اقدم احدهم على تفجير نفسه، في الوقت الذي قام الاخرون بزرع عبوات ناسفة.

واضاف المراسل ان مسلحين اخرين حاولوا اقتحام وزارة الخارجية ايضا.

بدورها أفادت مصادر مطلعة لـموقع "روسيا اليوم" أن 4 انفجارات دوت في العاصمة العراقية بغداد يوم 14 مارس/آذار، وان الحصيلة الأولية غير الرسمية للضحايا 10 قتلى وما لا يقل عن 40 جريحا.

وذكرت المصادر ان انفجارين استهدفا مبان حكومية، منها وزارة العدل ومديرية حماية الشخصيات، الا انه لم يصدر اي بيان رسمي يؤكد استهداف تلك المؤسسات.  وأفاد مراسل "روسيا اليوم" في العراق أن الجماعات المسلحة حاصرت الموظفين داخل وزارة العدل واشتبكت مع قوات الجيش العراقي داخل الوزارة، مشيرا الى أن وزارة الخارجية العراقية أغلقت أبوابها تحسبا من دخول مجموعات مسلحة.

كما اوضحت المصادر ان اخبارية امنية اشارت الى وجود 5 سيارات مفخخة، انفجرت اثنان منها في منطقة العلاوي، وان البحث ما يزال قائما عن السيارات الباقية.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات