مقتل زعيم جبهة النصرة في حماة.. و200 قتيل في معركة مدرسة الشرطة بحلب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/609203/

قضت قوات الجيش السوري على قائد تنظيم "جبهة النصرة" في حماة ومعظم أفراد مجموعته. ون جهة اخرى قال ناشطون ان المسلحين سيطروا على مدرسة الشرطة في حلب بعد سقوط مئات القتلى من الجانبين.

قضت قوات الجيش السوري على قائد تنظيم "جبهة النصرة" في حماة ومعظم أفراد مجموعته لدى محاولتهم الهجوم على حاجز للجيش في تل ملح بريف محردة.

ونقلت وكالة "سانا" السورية الحكومية عن مصدر في محافظة حماة قوله يوم الاحد 3 مارس/آذار أنه "تم القضاء على معظم أفراد المجموعة الإرهابية ومن بينهم صهيب حسن النجيب متزعم تنظيم جبهة النصرة بحماة وارهابيين آخرين".

من جانب آخر، قالت مصادر ان "عدة قذائف سقطت  في محيط كل من مبنى هيئة الأركان العامة في دمشق بساحة الامويين، كما سقطت قذيفة في المنطقة الحرة الواقعة قرب منطقة الجمارك".

وذكر التلفزيون السوري في خبر عاجل ان "قذيفتين سقطتا في محيط الجمارك والمنطقة الحرة بدمشق"، دون أن يبين الاضرار او الخسائر التي تسببت بها هاتين القذيفتين .

الى ذلك، قتل حوالى 200 عنصر من قوات الجيش والمسلحين في معركة استمرت ثمانية ايام في بلدة خان العسل في ريف حلب انتهت بسيطرة المسلحين اليوم الاحد "بشكل شبه كامل" على مدرسة الشرطة في البلدة، بحسب ما نقلت وسائل اعلام عن ناشطين في المعارضة.

وذكر ناشطون ان "بين القتلى 120 عنصرا على الاقل من قوات النظام". وقالوا: "سيطر مقاتلون من عدة كتائب على مدرسة الشرطة في بلدة خان العسل بريف حلب بشكل شبه كامل بعد اشتباكات استمرت ثمانية ايام واسفرت عن سقوط نحو مئتي قتيل من القوات النظامية والكتائب المقاتلة".

واضافوا ان المدرسة تمتد على مساحة كبيرة جدا تتعدى الثمانية هكتارات، وان مسلحي المعارضة سيطروا على المباني الرئيسية، ويواصلون "تمشيط المدرسة حيث لا تزال تسمع طلقات نارية".

ووزع "مركز حلب الاعلامي" التابع للمعارضة اشرطة فيديو يظهر فيها مقاتلون من "لواء الانصار" داخل مدرسة الشرطة التي بدت بوابتها مدمرة بشكل كامل، كما تبدو آثار القذائف والرصاص والحرائق واضحة على جدران ابنيتها. ورفع علم "لواء الانصار" الاسود على احد هذه الابنية.

وتقع المدرسة على بعد حوالي عشرين كيلومترا غرب مدينة حلب.

المصدر: وكالات