بنيديكتوس السادس عشر يترك الكرسي البابوي ولم يعد رأسا للكنيسة الكاثوليكية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/609003/

ترك بنيديكتوس السادس عشر مساء الخميس 28 فبراير/شباط الكرسي البابوي رسميا ليبقى شاغرا حتى اختيار بابا جديد للفاتيكان، وذلك بعد ان حي من شرفة المقر البابوي الصيفي آلاف المؤمنين للمرة الأخيرة بصفته رأسا لكنيسة الروم الكاثوليك.

ترك بنيديكتوس السادس عشر مساء الخميس 28 فبراير/شباط الكرسي البابوي رسميا ليبقى شاغرا حتى اختيار بابا جديد للفاتيكان.

وقبل ساعات من ذلك حي بنيديكتوس السادس عشر من شرفة المقر البابوي الصيفي في كاستل غاندولفو، حي آلاف المؤمنين للمرة الأخيرة بصفته رأسا لكنيسة الروم الكاثوليك.

وغادر بنيديكتوس الفاتيكان على متن طائرة مروحية في تمام الساعة 20:07 بحسب توقيت موسكو، في حين سيقضي الشهرين القادمين في كاستل غاندولفو بصفته "بابا روما الفخري".

وتوجه بنيديكتوس، لدى خروجه إلى شرفة المقر البابوي الصيفي تحت قرع الأجراس، إلى آلاف المؤمنين الذين شغلوا الساحة الواقعة أسفل المبنى حتى إمتلأت عن أخرها، معبرا عن شكره وإمتنانه لحبهم ودعمهم له. وقال: "كم أنا سعيد لوجودي بينكم. واعتبارا من مساء اليوم أنا مجرد ناسك يبدأ أخر رحلة حجه على هذه الأرض". بينما قابل المتجمهرون كلمات البابا بعاصفة من التصفيق الحاد.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون