الاتحاد الاوروبي يوصي أعضاءه بوقف كافة أشكال الدعم المالي للاستيطان الاسرائيلي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/608869/

حث الاتحاد الاوروبي أعضاءه على منع أي تعاملات مالية تدعم الاستيطان الاسرائيلي في القدس الشرقية. جاء هذا القرار بناء على توصية من بعثة الاتحاد الى القدس الشرقية، طالبت فيه بوقف أي نشاط مالي يدعم الأنشطة والبنى التحتية في المستوطنات.

حث الاتحاد الاوروبي أعضاءه على منع أي تعاملات مالية تدعم الاستيطان الاسرائيلي في القدس الشرقية. جاء هذا القرار بناء على توصية من بعثة الاتحاد الى القدس الشرقية، طالبت فيه بوقف أي نشاط مالي يدعم الأنشطة والبنى التحتية في المستوطنات.

أوردت البعثة الاوروبية هذه التوصيات في "تقرير القدس-2012" الصادر عنها والذي نشرت وكالة "فرانس برس"  مقتطفات منه الأربعاء 27 فبراير/شباط. وقد أكد رؤساء البعثة أن الاستيطان في القدس يمثل "أكبر خطر على حل الدولتين"، معتبرين أن البناء فيها ممنهج واستفزازي ويشكل جزءا من استراتيجية "تجعل من المستحيل أن تصبح القدس عاصمة لدولتين".

وتناول التقرير بصورة خاصة ثلاث مستوطنات هي هار حوما وجيلو وجفعات هاماتوس. وحذرت البعثة من أنه "اذا استمر تطبيق السياسة الاسرائيلية الحالية، وخاصة الاستيطان في خاصرة القدس الجنوبية، فقد تنشأ عمليا منطقة عازلة بين القدس الشرقية وبيت لحم بحلول نهاية 2013، مما سيجعل في غاية الصعوبة ان لم يكن من المستحيل تحقيق حل الدولتين القابلتين للاستمرار".

واوصى التقرير الدول الاعضاء في الاتحاد بـ"منع التعاملات المالية.. بما في ذلك الاستثمارات الاجنبية المباشرة من داخل الاتحاد الاوروبي التي تدعم الانشطة والبنى التحتية والخدمات في المستوطنات". كما دعا الى "ضمان التطبيق الصارم لاتفاق الشراكة بين اسرائيل والاتحاد الاوروبي، ولا سيما استثناء المنتجات المصنوعة في المستوطنات من المعاملة التفضيلية".

وحذر التقرير من ان برامج الاتحاد الاوروبي يجب "ألا تستخدم لدعم المستوطنات والانشطة المرتبطة بالاستيطان، بما في ذلك تمويل الأبحاث والتربية والتعاون التكنولوجي".

هذا وأفاد مراسل "روسيا اليوم" في تل أبيب بأن الخارجية الاسرائيلية أكدت في تصريح لها تعقيبا على هذا التقرير أنه يجب على الدبلوماسيين الاوروبيين في اسرائيل أن يتقيدوا بعملهم الدبلوماسي وألا يتدخلوا في الأمور الاقتصادية.

المزيد من التفاصيل في إفادة مراسل "روسيا اليوم" في تل أبيب:

وتعليقا على الموضوع قال فيصل جلول الخبير السياسي في الشؤون الاوروبية في اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" انه يجب ان يجتمع الاتحاد الاوروبي ويتخذ قرارات صريحة بشأن الاستيطان الاسرائيلي، معيدا الى الاذهان تقريرا اوروبيا قال ان اسرائيل هي الدولة الاولى المهددة للسلام في العالم، ولكن لم تعقب ذلك اي خطوات او اجراءات مناسبة.

المصدر: وكالات