تشافيز يلتقى مجلس الوزراء ويتخذ قرارات إقتصادية هامة من على سرير المرض

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/608563/

أملى الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز على مدار خمس ساعات توجيهات مكتوبة لوزراءه في لقاء جمعه بهم يوم أمس، حسبما صرح نائبه نيقولاس مادورو في حديث لقناة "فينيزولانا دي تليفزيون".

أملى الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز على مدار خمس ساعات توجيهات مكتوبة لوزراءه في لقاء جمعه بهم يوم أمس، حسبما صرح نائبه نيقولاس مادورو في حديث لقناة "فينيزولانا دي تليفزيون" يوم الجمعة 22 فبراير/شباط.

وأوضح مادورو أنه نظرا للقصور الرئوي الذي يعاني منه تشافز، فقد ركب له الأطباء أنبوبا بالقصبة الهوائية للتنفس، ما يجعله يجد صعوبة في التحدث، ولذلك جاء تعامله مع الوزراء في صورة مكتوبة وباستخدام وسائل اخرى للتفاهم.

وبحسب كلامه، فقد جرت ثلاث جلسات عمل استغرقت خمس ساعات ونصف الساعة، بدى رئيس الدولة خلالها في أعلى درجات النشاط. وأضاف مادورو: "لقد نقل لنا أنه في غاية السعادة لعودته مجددا إلى كاراكاس الحبيبة".

كما أشار مادورو أن الاجتماع تم في مستشفى العاصمة الذي يرقد فيه الرئيس الفنزويلي بعد عودته يوم الاثنين الماضي إلى أرض الوطن من دورة علاجية استغرقت شهرين في كوبا، حيث أجريت له العملية الجراحية الرابعة خلال العام ونصف الأخيرة لاستئصال ورم خبيث.

وقد ناقش تشافيز مع الوزراء سبل حل المشكلات الاقتصادية القائمة في فنزويلا، إضافة لسير "تنفيذ البرامج الاجتماعية على المستوى القومي". وبختام الإجتماع "تم اتخاذ عدة قرارات هامة تحمل طابعا وصبغة إقتصادية، ومن بينها مكافحة العدوان ضد العملة الوطنية المحلية من جانب أعداء بلادنا".

يشار إلى أن الحكومة الفنزويلية اتخذت قرارا في مطلع الشهر الجاري بتعويم البوليفار بنسبة 46.5 بالمئة.

تكهنات حول استطاعة تشافز مواصلة حكمه لفنزوييلا

من جهة ثانية صرح خوسيه ميغيل إنسولسا الأمين العام لمنظمة الدول الأمريكية أنه سيكون من الواضح الاسبوع القادم فيما اذا كان الرئيس الفنزويلي هوغو تشافز سيستطيع تنفيذ مهام رئيس الدولة من عدمه.

هذا، ونقلت قناة "غلوبوفيسيون" الفنزويلية تصريح إنسولسا الذي أطلقه الجمعة 22 فبراير/شباط من باريس على هامش مؤتمر الديمقراطية في دول أمريكا اللاتينية.

وفي معرض تعليقه على قرار المحكمة العليا لفنزويلا القاضي بأن تشافيز سيحلف اليمين الدستورية عندما تسمح حالته الصحية بذلك، قال إنسولسا: "لقد سمح ذلك في الإطار السياسي بتلافي وقوع أزمة لا حاجة فيها. والمسألة سيتم البت فيها الاسبوع القادم، وسنعرف الحالة التي يمر بها الرئيس الفنزويلي وما إذا كان سيستطيع حكم البلاد أم لا".

وكانت السلطات الفنززويلية قد أعلنت رسميا قبل يوم مضى أن الرئيس تشافيز لا زال يصارع المرض. وجاء في البيان الذي أذاعه إرنستو فيليغاسوم وزير الاعلام والاتصالات على الهواء مباشرة: "لايزال القصور الرئوي .. ولا تزال الحالة صعبة، ويتم إجراء العلاج المناسب".

المصدر: وكالة "إيتار- تاس" للأنباء+ "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون