نمو الاقتصاد الروسي في عام 2010.. لن يتجاوز 4%

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60853/

انهت روسيا عام 2010 بنتائج اقتصادية أكثر تواضعا مما كان متوقعا، وذلك وسط خيبة آمال من اعتمدوا في تنبؤاتهم على أسعار الذهب الاسود، والتي استقرت فوق 90 دولارا للبرميل.. فيما يشير الخبراء الى استحالة تحقيق نمو أكبر في الاقتصاد ما لم تقم الدولة باصلاحات اقتصادية هيكلية.

انهت روسيا عام 2010 بنتائج اقتصادية أكثر تواضعا مما كان متوقعا، وذلك وسط خيبة آمال من اعتمدوا في تنبؤاتهم على أسعار الذهب الاسود، والتي استقرت فوق 90 دولارا للبرميل.. فيما يشير خبراء الى استحالة تحقيق نمو أكبر في الاقتصاد ما لم تقم الدولة باصلاحات اقتصادية هيكلية.
لم يتجاوز نمو الاقتصاد الروسي في العام المنصرم 4%.. وجاءت هذه النتيجة رغم استقرار سعر الذهب الاسود فوق 90 دولارا للبرميل، فإن بيانات هذا العام اكدت مرة اخرى ان التنبؤ الاقتصادي ليس سوى قراءة في فنجان.
ويقول رولاند ناش خبير شركة "رينيسانس كابيتال" انه "لو افترض احد ما في مطلعِ العام أن تصل أسعار النفط الى 90 دولارا للبرميل قبل نهاية عام 2010، لكنا توقعنا ان تكون هذه السنة ناجحة من ناحية النمو الاقتصادي الملحوظ والتحسن البارز في اداء الاسواق. لكن نتائج السنة فاجأتنا بتواضعها النسبي".
ويعزو خبراء تواضع نتائج السنة الى تسرب 29 مليار دولار خارج البلاد خلال عام 2010، ما فاق التوقعات السابقة بـ30%. فيما يشير آخرون إلى ضرورة إيفاء الدولة بتعهداتها كافةً بشأن الإصلاحات الهيكلية، باعتبارها وقودا تعجز عجلة نمو الاقتصاد عن الحركة من دونه.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم