اكتشاف هرم ومقبرة وزير من حقبة رمسيس الثاني

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/608454/

أفادت وزارة الدولة لشؤون الآثار في مصر باكتشاف هرم صغير من الطوب اللبن، ومقبرة تعود لأحد الوزراء في عهد رمسيس الثاني، أي ما بين عامي 1304 و1237 قبل الميلاد.

أفادت وزارة الدولة لشؤون الآثار في مصر باكتشاف هرم صغير من الطوب اللبن، ومقبرة تعود لأحد الوزراء في عهد رمسيس الثاني، أي ما بين عامي 1304 و1237 قبل الميلاد، على مستوى أدنى من الهرم، وهو ما يتوافق مع النهج المعتمد في عصر الرعامسة، حين كانت أهرام الطوب اللبن تُشيد أعلى مقابر رجال الدولة.

وقد عُثر على الهرم "الجديد" في مدينة الأقصر الواقعة على بعد 690 جنوبي العاصمة المصرية القاهرة. وفي الفترة ما بين 1567 و1085 قبل الميلاد كانت الأقصر تسمى طيبة، كما كانت عاصمة لما يطلق عليه علماء المصريات الإمبراطورية المصرية.

وفي بيان صادر عن محمد ابراهيم وزير الدولة لشؤون الآثار ذكر الوزير ان المقبرة تحمل اسم "خاي" وهو وزير مصر العليا والسفلى إبان فترة حكم رمسيس الثاني. وأضاف ان ارتفاع بقايا الهرم يبلغ قرابة 15 متراً فيما يبلغ عرضه  12 متراً، وقد نُقش عليه رسم لصاحب المقبرة وهو يصلي للإله "رع حور آختي".

كما نوّه البيان بمواصلة الحفريات التي يقوم بها في المنطقة فريق عمل من جامعتي ليبر-بروكسل ولياج البلجيكيتين، وان هذه الحفريات ستكشف عن مقبر الوزير خاي لاحقاً.

يُذكر ان خاي كان وزيراً لمدة 15 عاماً وكان يدخل في دائرة مسؤولياته عدد من المهام كالإشراف على العمال والقائمين على بناء المقابر الملكية في منطقة وادي الملوك والملكات، بالإضافة الى انه كان يشارك في الاحتفالات بمناسبة تتويج الملك. ويوجد للوزير خاي تمثالان في المتحف المصري المحاذي لميدان التحرير في القاهرة، كما جاء في بيان الوزير محمد ابراهيم.

المصدر: "ميدل إيست أونلاين"

أفلام وثائقية