الائتلاف الحكومي الإسرائيلي وردود الأفعال الفلسطينية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/608313/

لم يحظ انضمام تسيبي ليفني إلى الائتلاف الحكومي الإسرائيلي المرتقب، وتكليفها بمهمات العملية التفاوضية مع الفلسطينيين بردود الأفعال المنتظرة إلا أن بعض الآراء وضعت الأمر في خانة تحسين العلاقات العامة لرئيس الحكومة الإسرائيلية المكلف بنيامين نتانياهو.

لم يحظ انضمام تسيبي ليفني إلى الائتلاف الحكومي الإسرائيلي المرتقب، وتكليفها بمهمات العملية التفاوضية مع الفلسطينيين بردود الأفعال المنتظرة إلا أن بعض الآراء وضعت الأمر في خانة تحسين العلاقات العامة لرئيس الحكومة الإسرائيلية المكلف بنيامين نتانياهو.

وما ان كلف نتانياهو ليفني زعيمه حزب "الحركة"  بإدارة ملف المفاوضات مع الفلسطينيين حتى انهمرت التحليلات الإسرائيلية التي قرأت بعضها هذه الخطوة من منظور التغير الجوهري في سياسة نتانياهو وإدارته للمفاوضات مع الفلسطينيين. ورجح آخرون أنها تأتي في إطار الترتيبات للحكومة الإسرائيلية الجديدة ومحاولات إعطائها صبغه معتدلة.

من جانب آخر يرى الفلسطينيون  عكس ذلك إذ تذهب التحليلات الفلسطينية إلى أنه لا يوجد ما يبشر بخير في الخطوة السياسية الإسرائيلية سوى أنها جاءت لاسترضاء العالم والولايات المتحدة قبيل زيارة أوباما.

المزيد في التقرير المصور