اللحام: لا سبيل للخروج من الأزمة إلا بالحوار

أخبار العالم العربي

اللحام: لا سبيل للخروج من الأزمة إلا بالحوار
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/608013/

شدد محمد اللحام رئيس مجلس الشعب السوري على مساهمة المجلس في تحضير الأرضية المناسبة للحوار الوطني الذي يشكل القاعدة الأساسية لبرنامج الحل السياسي، مؤكدا أنه لا سبيل للخروج من الأزمة إلا بالحوار والتعالي على الجراح.

شدد محمد اللحام رئيس مجلس الشعب السوري على مساهمة المجلس في تحضير الأرضية المناسبة للحوار الوطني الذي يشكل القاعدة الأساسية لبرنامج الحل السياسي، مؤكدا أنه لا سبيل للخروج من الأزمة إلا بالحوار والتعالي على الجراح.

وأشار رئيس مجلس الشعب خلال جلسة لمجلس الشعب الاحد 17 فبراير/ شباط إلى أن سورية تتصدى لعدو "تسلل إلى الداخل بتحالفه مع قوى الخارج" مبينا أن الحرب المفتوحة على سورية دولة وشعبا ليس لها إلا هدف واحد هو "تدميرها وتغييب دورها الفاعل في المنطقة".

ولفت اللحام إلى أن الإرهاب الذي تتعرض له سورية مدعوم من دول بعينها موضحا أن "تخريب المؤسسات والبنى التحتية ومحاولة تدمير كل المرافق الخدمية وخطوط النفط والغاز والسدود والكهرباء والمشافي والمدارس واغتيال الكوادر العلمية والإعلامية والفكرية يفضح طبيعة وحقيقة المشاريع التي يحاولون فرضها على سورية"

الحلقي: الاقتصاد السوري "اقتصاد جيد ومتوازن ومتعدد ولا خوف عليه"

من جانبه أستعرض رئيس مجلس الوزراء وائل الحلقي خلال الجلسة الإجراءات التي تقوم بها الحكومة لمواجهة ظروف الأزمة الحالية وتنفيذ البرنامج السياسي لحلها.

وقال الحلقي خلال جلسة لمجلس الشعب الاحد 17 فبراير/ شباط أن سورية والمنطقة بشكل عام تمر بمرحلة صعبة تعصف بها تحولات إقليمية كبيرة تحت مسميات "الديمقراطية وحقوق الإنسان والربيع"

وبشأن الموقوفين الذين ثبت عدم تورطهم باعمال قتل، أوضح الحلقي أن وزير العدل أصدر تعميما دعا خلاله القضاة المختصين "إلى الإسراع بعمليات التقاضي وإطلاق سراح الموقوفين الذين لم يتورطوا في سفك الدم".

واشار الى ان مجلس القضاء الأعلى أصدر قرارا سمح لكل "القوى السياسية المعارضة التي توجد خارج الوطن بالدخول أيضاً عبر المنافذ الحدودية دون ملاحقتها قضائياً وتأمين كل متطلبات السلامة والضمانات الأمنية" بإقامتها داخل سورية وعندما تعود أيضاً، إذا كانت لديها رغبة بالعودة.

وأكد الحلقي أن الاقتصاد السوري "اقتصاد جيد ومتوازن ومتعدد ولا خوف عليه" كما أن الاحتياطي من العملة الأجنبية جيد.

المصدر: وكالة "سانا"