ساحل العاج: غباغبو يرفض مهلة وتارا بالتنحي عن السلطة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60798/

وعد لوران غباغبو يوم الجمعة 31 ديسمبر/كانون الأول "بعدم الاذعان" لضغوط المجتمع الدولي او لمنافسه الحسن وتارا الذي امهله في وقت سابق حتى منتصف ليلة رأس السنة للتخلي عن رئاسة ساحل العاج.

وعد  لوران غباغبو يوم الجمعة 31 ديسمبر/كانون الأول "بعدم الاذعان" لضغوط المجتمع الدولي او لمنافسه الحسن وتارا الذي امهله في وقت سابق حتى منتصف ليلة رأس السنة للتخلي عن رئاسة ساحل العاج.
وقبل ساعات من بدء العام الجديد، قال غباغبو في خطاب متلفز ضمنه تهانيه للامة نحن"لن نذعن للضغوط"، منددا "بالمحاولة الانقلابية التي تجري تحت راية المجتمع الدولي".
الا انه مد يد الصداقة للحسن وتارا الذي اعترفت به رئيسا الامم المتحدة ودول عدة ، خصوصا الافريقية . وقال "ولى زمن الحرب، اليوم هو زمن الحوار".
واعلن غباغبو عن تشكيل "لجنة مكلفة بالتحقيق في اعمال العنف التي تلت الانتخابات".
وتقول مصادر الامم المتحدة ان اعمال العنف اسفرت حتى اليوم عن سقوط 179 قتيلا منذ منتصف ديسمبر/ كانون الاول الماضي، مضيفة ان معظم الضحايا من المؤيدين لوتارا.
اما معسكر غباغبو فيؤكد ان عدد القتلى هو 53 منذ نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني بينهم 14 من افراد قوات الامن الموالية له.
وكان الحسن وتارا الفائز برئاسة ساحل العاج بحسب لجنة الانتخابات، قد قال في وقت سابق إنه أمهل الرئيس المنتهية ولايته حتى منتصف ليلة رأس السنة للتنحي عن الرئاسة.
 وقال رئيس الوزراء الذي عينه وتارا والذي يعترف به المجتمع الدولي إنه إذا لم يستقل غباغبو قبل بدء العام الجديد فإن الرئيس وتارا سيتخذ حينها إجراءات أخرى.
هذا وقد أقر القادة العسكريون للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا "إكواس" خطة تهدف إلى إزاحة لوران غباغبو الرئيس المنتهية ولايته في ساحل العاج في حال فشل المفاوضات الجارية ليتخلى عن السلطة لصالح الحسن وتارا.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك